motor souq

تجربتنا لأسطورة الفخامة رولز رويس فانتوم 2018

05 تشرين2/نوفمبر 2017
بواسطة :  

فيما بعد قمة الفخامة في العالم تتربع سيارة الجيل الثامن رولز رويس فانتوم متوجة لمعايير نادرة للترف والقوة وسحر القيادة معتمدة على محرك V12 سعة 6.75 ليترات مع شاحن توربيني مزدوج يولد قوة 563 حصان و 900 نيوتن.متر من عزم الدوران. هذا "الشبح" والذي تعنيه كلمة فانتوم ليس شبحا لأنه لا يرى وإنما لأنك لن ترى له مثيلا من حيث الفخامة المطلقة والتي هي كلمة السر وراء كون فانتوم أطول الطرازات عمرا في تاريخ صناعة السيارات (ولدت عام 1925).

تجربة رولز رويس فانتوم 2018 في برنامج سعودي أوتو لايف مع بكر أزهر:

تأتي قاعدة العجلات الجديدة بطول 140 بوصة تقريبا وهي قصيرة مقارنة مع الجيل السابق، فيما يبلغ الطول الإجمالي 227.2 بوصة، كما تم تصغير السيارة بحوالي 2.8 بوصة في الطرازات بقاعدة عجلات أساسية، كما سيتوفر طراز بقاعدة عجلات مطولة، وعوامل نظام التعليق تأتي معظمها ألمنيوم، مع تحكم هوائي كهربائي للنوابض، ونظام (active anti-roll bars)، ونظام adaptive damper delivering لتوزيع أو إرسال الفرامل التكيفية والقضبان المعدنية النشطة غير القابلة للانقلاب، وتشبه رولز رويس ذلك مثل الركوب على السجاد السحري الطائر، كما تستخدم نظام كاميرا فحص بالأشعة فوق الصوتية للطريق لتكشف المطبات قبل أن تصل إلى الكفرات. وعلى الرغم من احتفاظ رولز رويس فانتوم بشكلها الخارجي تقريبا، إلا أنه هذا السيارة الجديدة بالكامل تتوفر بقاعدة عجلات رولز رويس الجديدة وهيكل ألمونيوم جديد، ورسميا أطلقوا عليه اسم صناعة الفخامة أو بناء الفخامة، والتي ستستخدم في كل طرازات رولز رويس القادمة وخصوصا كولينان مشروع سيارة SUV من هذه الماركة الفاخرة.

أرستقراطية التصميم

منحت رولز رويس سيارتها فانتوم خاصية السيارة الأكثر صمتا في العالم، باستخدامها لزجاج من طبقتين بسُمك 6 مم في كل أنحاء السيارة، وكذلك استخدام أكثر من 130 كجم من المواد العازلة للصوت، كما تم استخدام طبقتين من الألومنيوم المصبوب في مفاصلها لتحسين عزل الصوت، فضلًا عن استخدام مواد ذات امتصاص عالي.

خطوط التصميم الخارجية تم تطويرها بعناية كبيرة، على الرغم من المراحل الإبداعية التي مرت بها، واضطرت الشركة إلى إرسال فريق العمل في إجازة حتى تصفى أذهانهم ويتمكنوا من التفكير والتأمل بطريقة أفضل من ناحية جوهر وروح الفخامة، وأصبحت الأضواء الأمامية منحنية أكثر والجرافيك والرسومات الجديدة خارج وحول وحدات الأضواء الأمامية، ويوجد بداخلها زجاج مثلج، والشعاع الرئيسي بتقنية ليزر والذي يعطي مساحة 650 ياردة، وتشبه الأضواء الأمامية الصندوق في الموديل القديم وتم ترتيبها بشكل مختلف، كل ضوء مقسوم إلى قسمين علوي وسفلي بواسطة هيكل السيارة، ورفعت رولز رويس شبك التهوية الستنلس ستيل للأعلى وأصبح أطول في الفانتوم الجديدة، ما ساهم في رفع شعار رولز رويس (سبريت أوف اكستاسي) حوالي نصف بوصة، ويوجد شعار جديد طراز R مزدوج أسفل شبك التهوية الرئيسي، كما أن شكل فتحات التهوية السفلية تم تغييره وغطاء المحرك أعيد تصميمه بالكامل.

أما من الجوانب فتظهر الخطوط المميزة، والتي تبدأ من جانب واحد من السيارة وتتلاشى تدريجيا في الأبواب، ما يمنحها شكلا سهلا وسلسا بالمقارنة مع الموديل القديم، والذي يملك خطوط قاسية ومنحوتة في أنحاء الهيكل والألواح الجانبية المستخدمة فيها أقل من الجيل السابق، أما جنوط السيارة فتأتي مقاس 22 بوصة أعيد تصميمها بالكامل، وسقف السيارة منحدر بهدوء ما يجعلها أقرب إلى شكل الكوبيه، وفي الموديل القديم كانت خطوط السقف تنخفض بشكل حاد أكثر في الخلف، في حين إجمالي نسب الأبعاد، العامود (C) الكبير والأبواب الخلفية الكبيرة لا زالت كما هي دون اختلاف، كما حصلت الواجهة الخلفية، على بعض التغيير فالأضواء الخلفية تتميز بنفس الجرافيك والرسومات والأضواء على شكل مربع مثل الأضواء الأمامية الجديدة، كما أن مساحة لوحة السيارة الكبيرة والنافذة الخلفية ليست مربعة مثل الموديل السابق.

قصر في مقصورة

الحديث عن مقصورة هذه السيارة العبقرية هو حديث عن جزء من قصر يعود للعصر الفيكتوري بروح اللحظة العصرية الراهنة وبرغم أن الهيكل الجديد خفيف إلا أن رولز رويس أقوى وأقسى من الجيل السابق بنسبة 30 في المائة، وزن الكبح الرسمي 5,862 رطل، وهو أعلى من الجيل السابق، والسبب يعود إلى التجهيزات الأساسية الأكثر، إضافة إلى وجود كمية كبيرة من مواد عزل الصوت حتى تساهم في أن تنال هذه السيارة لقب أهدأ مقصورة داخلية في العالم، كما أن الكفرات الجديدة التي تعمل بهدوء أكثر من الجيل السابق، طورت من قبل شركة رولز رويس وكونتيننتال للإطارات، وهي تحتوي على طبقة من الفوم داخل الإطارات والتي تقلل من ضجيج الإطارات.

وقد تم تحديث المقصورة الداخلية بشكل كبير فالعدادات القديمة تم استبدالها بأجهزة قياسات ديجيتال رقمية محاطة بالكروم، كما أن المساحات غير المستغلة والموجودة في الطرازات السابقة ليست موجودة في الجيل الثامن، حيث تعاملت رولز رويس بذكاء مع هذه المناطق فقد تم استخدام مواد مختلفة وتصميم على شكل طبقات، مع فتحات وأزرار ومقابض دائرية في الأسفل، ويتم تغطية الجزء العلوي من الكونسول بقطعة واحدة من الزجاج بطريقة سلسة، وبإمكانك وضع أي قطعة فنية خاصة خلفها، كما تم الاستغناء عن مقياس سرعة الدوران من لوحة القيادة ووضعوا بدلا منها قرص الطاقة الاحتياطي في أحد العدادات الدائرية الثلاثة، وبصرف النظر عن مقصورة القيادة، تضم رولز رويس الجديدة أكبر ستار لايت “النجوم في السقف” من أي وقت مضى، كما يتوفر لها طاولات وشاشات في الظهر يمكن استخدامها صعودا أونزولا بكبسة زر واحد.

جبروت القوة

إذا كان للتيجان هيبتها فإن تاج الفخامة العالمي فانتوم تستمد هيبتها ليس فقط من محيط الفخامة والترف، ولكن أيضا من القوة الجبارة التي يضخها محركها الأسطوري V12 ذات الشاحن التوربيني سعة 6.6 ليترات وهو مستخدم في طرازات رايث وجوست وداون. وهو يولد قوة تبلغ 563 حصانا، وعزم دوران 664 رطلاً/قدماً ، عند 1700 د/د.

وهذه الأرقام تظهر أن هذه السيارة أقوى من الجيل السابق بـ 110 أحصنة و 133 رطلاً/قدماً من عزم الدوران، وهي تتسارع مع هذا المحرك من صفر إلى 100 كم/سا خلال 5.1 ثوان لتصل لسرعة قصوى 248 كم/سا، وتذهب هذه القوة الكبيرة حصريا إلى محور العجلة الخلفي من خلال ناقل الحركة الأوتوماتيكي ZF المتصل إلكترونيا مع نظام geo location والذي يساعد في اختيار الجير المناسب، في حين أن نظام الدفع على كل العجلات كان موضوع في الاعتبار ولكن تم إلغاؤه لصوته العالي وعدم تطويره بالشكل المطلوب.

ومن أبرز التقنيات المتوفرة بالسيارة فانتوم 2018 خاصية عرض المعلومات على الزجاج الأمامي، ومثبت السرعة، وكاميرا لرؤية محيط السيارة 360 درجة، وخاصية التنبية عند الخروج من المسار، وخاصية مراقبة النقطة العمياء. وفي ساحات المنافسة فإن منافسي رولز رويس فانتوم كلا من مرسيدس مايباخ S650، وبنتلي فلاينج سبار، وأستون مارتن رابيد, كم هي من مهمة صعبة أمام الأسطوره الانجليزية. 



رولز رويس فانتوم 2018
  • سعة المحرك 6.6 لترات
  • عدد الاسطوانات V12
  • القوة 563 حصانا
  • عزم الدوران 664 رطلاً/قدماً
  • ناقل الحركة آلي ZF
  • التسارع من 0 إلى 100 كلم/سا في 5.1 ثواني
  • السرعة القصوى 248 كلم/سا