motor souq

تجربة قيادة لاند روفر ديسكفري مع جميل أزهر

30 نيسان/أبريل 2017
بواسطة :  

كشفت شركة لاند روفر مؤخرا عن أحدث طرازاتها، والتي تعتبر واحدة من أهم سيارات «لاندروفر»، فبتصميمها الجذاب وبمقصورة قيادتها الداخلية العملية وتجهيزاتها المتطورة تؤكد ديسكفري في جيلها الخامس أنها جاءت للتعيد صياغة المعايير الذكية للسيارات الرياضية العملية.

حافظت ديسكفري على لغة لاندروفر التصميمية المعهودة، في جميع جوانب تصميمها سواء في المقدمة أو المؤخرة، أو حتى الجوانب على الرغم من أنها استوحت تصميمها من السيارة الاختبارية ديسكفري فيجين، وهي تتميز عن الجيل السابق بوزنها الذي يقل عن سابقتها بمقدار 480 كجم، وذلك نتيجة لاستخدام أحدث المواد والتقنيات.

كما يعكس التصميم الخارجي إعادة تصور للأجيال التالية، ويقدم مستويات جديدة من التحسينات، وتظهر جماليات التصميم في جميع الجوانب خصوصا مصابيح LED الرفيعة والتي يتوسطها شبك أمامي يحمل خطين أفقيين، بالإضافة إلى العديد من فتحات التهوية في جوانب وأسفل الصدام الأمامي، وهي بذلك تحافظ على الهوية الحقيقية لهذه العلامة، ومن الجوانب تعكس خطوط التصميم القوة والفخامة التي تملكها ديسكفري الجديدة خصوصا مع انتفاخات الإطارات المدمجة في الهيكل، والخطوط الأنيقة في الأسفل، وفي الخلف أصبح تصميم الباب الخلفي أكثر بساطة ليفتح بقطعة واحدة على العكس من السابق، ويكتمل التصميم الخارجي الجذاب بـ 12 خيارا من الجنوط، كما يساهم السقف البانورامي الاختياري في إضفاء إحساس برحابة المساحة الداخلية.

المقصورة الداخلية

مثلها مثل جميع سيارات لاندروفر تملك ديسكفري الجديدة مقصورة قيادة فاخرة وعملية تم تصميممها بإتقان تام، ويعكس التصميم الداخلي للمقصورة إعادة تصور للتصميم الكلاسيكي مع الاستفادة المثلى من الخطوط الأفقية والعمودية البارزة التي تتقاطع من خلال عارضة الواجهة الرئيسية، ويضفي استخدام مواد مثل الجلود الأصلية والخشب واللمسات النهائية ذات المظهر المعدني مع حرفة التصنيع الفائقة والدقة شكلا عصريا وراقيا، خصوصا وأن المقصورة الداخلية تحسنت كثيرا، فخاصية التدفئة الكهربائية تشمل جميع المقاعد، وكذلك خاصية المساج في المقعدين الأماميين، كما أصبح بالإمكان التحكم بالمقاعد الخلفية عبر شاشة نظام الترفيه، أو عبر تطبيق خاص في الهاتف الذكي.

حيث ستنطوي المقاعد الخلفية خلال 12 فقط بفضل هذه التكنولوجيا الحديثة، ويتيح التنسيق الاختياري والذي يسهل تكوينه للمقاعد السبعة ومساحة التخزين الكبيرة، استخدامات متعددة للمقصورة واستغلال المساحة بذكاء وتوفير الراحة للركاب، حيث تساعد ميزة طي المقاعد الذكية في ضبط وضعية الجلوس في الصفين الثاني والثالث باستخدام مفاتيح مساحة الحمولة أو شاشة اللمس الرئيسية أو حتى عن بُعد من خلال الهاتف الذكي، ويستخدم تطبيق لاند روفر iGuide تقنية الواقع المعززة الأحدث لشرح كل الميزات وعناصر التحكم التي تريد معرفتها في سيارة ديسكفري الجديدة بالكامل، وهو يستخدم أيضا كدليل المالك المحمول، لتكون الأجوبة لأي سؤال بين يديك.

أنظمة متطورة

وقد وفرت لها شركة لاندروفر أحدث التجهيزات والتقنيات سواء الخاصة بالسلامة والأمان أو الخاصة بمساعدة السائق، مثل نظام المساعدة في الحفاظ على حارة السير والذي يكتشف انحراف السيارة ويقوم بالتوجيه إلى حارة السير برفق، ونظام مراقبة حالة السائق، ونظام تثبيت السرعة التكيفي والذي يساعد في بقاء السيارة على مسافة آمنة من السيارة الموجودة أمامها، وذلك من خلال إبطاء السيارة أو إيقافها من دون الحاجة إلى الضغط على الدواسات، وعندما تزيد سرعة السيارة من جديد، تزيد سرعة سيارة ديسكفري الجديدة كليا أيضا.

إضافةً إلى ذلك تم تجهيز ديسكفري الجديدة بنظام المساعدة على الركن والذي يسهل عملية الركن العمودي والمتوازي أكثر من أي وقت مضى، كما يساعد نظام المساعدة على الركن في الخروج من مساحة الركن من خلال الإرشادات التي تظهر على الشاشة، ونظام الكاميرا المحيطي والذي يساعد في إجراء مناورات مختلفة، بدءا من الركن بجانب الرصيف ووصولا إلى الدخول إلى الأماكن الضيقة والتقاطعات والخروج منها، وذلك من خلال توفير رؤية بزاوية 360 درجة عبر شاشة اللمس بسهولة أكبر.

ونظام تعليق هوائي كهربائي والذي يعزز فاعلية القيادة من خلال أحدث نظام تعليق هوائي رباعي الزوايا الذي يوفر حركة وثباتا استثنائيين للعجلات، ويتميز هذا النظام بقدرته على تخطي المواقف الصعبة، فهو مصمم للحفاظ على ثبات سيارة ديسكفري الجديدة كليا مهما اشتدت صعوبة التضاريس، وللحصول على مستوى قيادة لا مثيل له، يعمد النظام إلى تبديل الارتفاعات بسلاسة عند الضرورة.

ونظام مراقبة التقدم على كل التضاريس (ATPC) وهو نظام متطور اختياري يمكن السائقين من تعيين سرعة ثابتة والحفاظ عليها في ظل الظروف الصعبة، ونظرا إلى أن تشغيله مشابه لنظام تثبيت السرعة، فإنه يعمل على سرعات تتراوح ما بين 2 كم في الساعة و30 كم في الساعة، ما يسمح لك بالتركيز بالكامل على التوجيه والعثور على طريق عبر العوائق، كما تملك ديسكفري الجديدة ميزة استشعار عمق الخوض في المياه ما يمكنها من الخوض في المياه الأفضل في فئتها والتي تبلغ 900 ملم، حيث توفر المستشعرات التي تعد ميزة فريد لسيارات لاند روفر، الموجودة في مرايا الأبواب للسائق، معلومات بالصور في الوقت الفعلي حول عمق المياه بالنسبة إلى السيارة والقدرة القصوى للخوض في المياه من خلال شاشة اللمس.

محرك قوي

تتميز ديسكفري الجديدة كليا بقوة أدائها وتجاوبها الكبير مع رغبات السائق وذلك يعود لتزويدها بمحركات بنزين وديزل متطورة وذات فاعلية فائقة في استهلاك الوقود، وقد حصلت على محركين جديدين، الأول يعمل بالبنزين ذات 6 أسطوانات على شكل V سوبرتشارج بسعة 3 ليترات يولد قوة 340 حصان وعزم دوران 332 رطلاً/قدماً.

المحرك الثاني توربو ديزل بـ 6 أسطوانات كذلك تصل قوته إلى 254 حصانا و443 رطلاً/قدماً من عزم الدوران، وتعمل محركات ديسكفري الجديدة كليا بناقل الحركة الأوتوماتيكي المتطور ثماني السرعات ZF الذي يتم التحكم به إلكترونيا، والذي تم تعديله من قبل المهندسين في لاند روفر ليجمع بين إمكانية تغيير السرعات بسلاسة والاستجابة السريعة جدا، وبفضل نسب السرعة الثماني المتقاربة، يكاد يكون نقل التروس غير محسوس، وهي لا توفر قيادة سلسلة في المدينة فحسب، بل لديها القدرة أيضا على اختراق الطرق الوعرة، وهي ترتقي بقدرة القطر إلى مستويات جديدة تصل إلى 3,500 كجم، وتحتوي على مجموعة من الميزات التي تساعد على القطر من دون مجهود وعلى نحو موثوق به، وفي نفس الوقت يضمن تصميمها المحسن، إلى جانب تقنيات لاند روفر الفريدة في تمتعها بأفضل قدرات السير على الطرق الوعرة.



لاندروفر ديسكفري
  • سعة المحرك 3 لترات سوبرتشارج
  • عدد الاسطوانات  V6
  • القوة 340 حصانا
  • عزم الدوران 332 رطلاً/قدماً
  • ناقل الحركة آلي 8 سرعات
  • اﻷبعاد 497x207x185  سم
  • الوزن 2,148 كيلوجراما
  • سعة خزان الوقود 89  لترا
  • التسارع من 0 إلى 100 كلم/سا في 7,1 ثواني
  • السرعة القصوى  215 كلم/سا
  • السعر يبدأ من 187,500 ريال (تقريباً)