motor souq

تجربة قيادة مازيراتي ليفانتي

13 تموز/يوليو 2017
بواسطة :  

بكل المعايير تعتبر مقصورة ليفانتي الأكثر رحابة وترفا بين كل السيارات المنافسه اعتمادا على طول إجمالي يصل إلى خمسة أمتار وهو معياريا الأطول بين كل سيارات فئتها. لقد بدأت مازيراتي من حيث أنتهي الآخرون لتتعدى كل الأرقام القياسية السابقة في الترف والرحابة والتقنيات. وتستمد المقصورة الداخلية تصميمها وبشكل واضح من سيارات السيدان لدى مازيراتي، ولكنها تتضمن مجموعة من الحلول المبتكرة المنسجمة مع طابع ليفانتي بين السيارات الرياضية متعددة الاستعمالات. وتمتاز المقصورة الداخلية بكاملها بخطوط أفقية مشدودة تبرز عبر العناصر المادية الحقيقية التي تعكس إحساسا بالانسجام المطلق بين مقصورتي الركاب في الأمام والخلف. وتبدو المقصورة الداخلية لسيارة ليفانتي كما لو أنها صالة فاخرة من الدرجة الأولى بفضل مقاعدها القياسية المصنوعة من الجلد. ويمكن تعزيزها باستخدام الجلود الاختيارية ثنائية اللون، والتي تنسجم مع تقاليد مازيراتي العريقة، بحيث يمتلك العملاء القدرة على تخصيص اللمسات الداخلية في السيارة وفقا لأذواقهم الشخصية. وفي الإجمال، يتوفر 28 مزيجا لونيا خاصا بلمسات المقصورة الداخلية عند الإطلاق.

هي واحدة من أروع وأكثر السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات إثارة وترفا وتطورا، وهي أول سفيرة لمازيراتي بدولة سيارات فئة SUV والتي تثير رياحا جديدة في فئة السيارات الرياضية الفاخرة متعددة الاستخدامات لتكفل تحقيق سمات الشغف والذوق الرفيع والتفرّد التي لطالما تميّزت بها كافة طرازات مازيراتي على مدى أكثر من قرن.

استلهمت مازيراتي اسم سيارتها الجديدة من اسم الرياح، فـ ليفانتي هي اسم الرياح القادمة من البحر الأبيض المتوسط والتي بإمكانها أن تتحول لعاصفة قوية في لحظات، وتنطبق هذه الصفة على السيارة الرياضية المتعددة الاستعمالات (SUV) الأولى من مازيراتي، وقد أزيح الستار لأول مرة عن رائعة ليفانتي بمعرض جنيف الدولي للسيارات 2016 لتمثل نقطة تحوّل مهمة في تاريخ مازيراتي، ويتيح الطراز الجديد للشركة قدرة الوصول إلى قطاع الفخامة الأكبر في العالم، وتسهم ليفانتي بشكل كبير في ابتكار التشكيلة الأكثر تكاملا للعلامة في تاريخ مازيراتي، وخضع شاسيه ليفانتي لعمليات تطوير خاصة لتوفير قدرة فريدة للقيادة على الطرقات العادية مع قدرة تنافسية للقيادة على الطرق الوعرة، ومزيد من الراحة الملموسة عمليا للقيادة اليومية. ويقوم تصميم هذه السيارة الرياضية الإيطالية الحديثة متعددة الاستعمالات الحديثة على ثلاث ركائز أساسية، التصميم، والتفرّد والأداء المتميّز تعكس المزيج الأمثل بين هذه العناصر الثلاثة في عالم السيارات الرياضية متعددة الاستعمالات.

الفخامة التصميمة

عندما تدفع مازيراتي بأول رياضية متعددة الاستخدامات في تاريخها فإن ذلك يعني أنها لابد وأن تمنح هذه المفاجأة خطوط تصميم تمزج بين خطوط الرحابة وروعة سيارات الكوبيه مع تحقيق أفضل كفاءة ديناميكية هوائية في فئتها مع معامل سحب لا يتخطى 0.31، ويزهو تصميم ليفانتي مع مصابيحها الأمامية المستوحاة من شكل فصيلة القططيات على طول جانب السيارة إلى الدعامة الخلفية المتميزة لسيارة مازيراتي، مما يكسبها إطلالة الكوبيه المعززة بالأبواب عديمة الإطارات التي تعد سمة بارزة في كل سيارات مازيراتي الحديثة. ويزهو الشكل الجانبي للسيارة بخط مطروق يمتد على كامل طولها. وينفصل عن فتحات الهواء الجانبية المتميزة في الأمام ويتلاشى فوق الجناح الخلفي ليحدد شكلها القوي ويؤكد على قوتها الكامنة. وتتكامل إطلالة السيارة مع المجموعة الواسعة من العجلات المصنوعة من معدن خليط يتسم بخفة الوزن والمظهر الرياضي والمتانة التي تنسجم مع لغة تصميم مازيراتي، مع تصميم شعار العلامة المتكامل تماما مع العوارض. ويبلغ طول سيارة ليفانتي 5 أمتار لتكون الأطول في فئتها، وفي النتيجة، تعتبر السيارة من بين أكثر السيارات رحابة في فئتها.
الرحابة والترف

عبقرية المقصورة

مقصورة ليفانتي ليست مجرد مكان للراحة ولكنها فضاء فندقي متحرك من طراز فريد وغير مسبوق حيث أعيد تصميم لوحة القيادة والكونسول المركزي بهدف استيعاب الشاشة التي تعمل باللمس قياس 8.4 بوصات، ومجموعة أزرار نمط القيادة، والمقبض الدوار الجديد ومفتاح تعليق الهواء. وتنسجم لوحة أجهزة القياس مع تخطيط جيبلي/كواتروبورتيه وتتمتع بإنارة خلفية بلون أبيض تتباين بروعة مع الإنارة الدافئة التي تمتاز بها المقصورة.

وفيما يخص رحابة المقصورة الداخلية، تمتاز السيارة بكونها الأبرز في فئتها. وتتسع المقاعد الخلفية لثلاثة ركاب بكل راحة وذلك بفضل قاعدة العجلات الطويلة، والهيكل العريض. وتم تصميم المقعدين الخارجيين لتقديم أقصى قدر ممكن من الراحة والمقاومة الجانبية. وتعتبر المساحة فوق الرأس من بين الأفضل في فئتها وذلك بفضل التكوين الهندسي الرائع للمقاعد. كما تم تصميم مقصورة الأمتعة في ليفانتي لتوفير مساحة تحميل كبيرة ومتنوعة تقدر بـ 580 ليتر. ونظرا لشكلها العادي، يمكنها وبسهولة استيعاب الأمتعة كبيرة الحجم. ويتوفر مقبس طاقة بشدة 12 فولت في الحيز المخصص للأمتعة فضلا عن ثلاثة مقابس أخرى في المقصورة.

ويتم فتح وإغلاق الباب الخلفي (المتوفرة كسمة قياسية في جميع نماذج ليفانتي) الذي يعمل بالكهرباء تلقائيا دون الحاجة لرفعه أو دفعه للأسفل. ويمتلك النظام وظيفة خاصة توقف على الفور إجراءات الإغلاق عند اكتشاف وجود أي عوائق.

عواصف القوة

وفرت مازيراتي لسيارتها ليفانتي كل أسباب القوة بمنحها محركات مازيراتي V6 سعة 3 ليترات. ويشتهر نموذجا محرك البنزين بالتوربو المزدوج وتوربو الديزل الاقتصادي عالميا بصوت مازيراتي المتميز والفريد وأدائهما الاستثنائي. ويتوفر محرك البنزين V6 من مازيراتي المزود بأحدث تقنيات الحقن المباشر للوقود GDI والتوربو المزدوج في نموذجان مع قيمة مختلفة لعزم الدوران: النموذج الأبرز مع محرك بقوة 430 حصان، والنموذج المتميز بمحرك 350 حصان. وتتمتع ليفانتي الأكثر قوة بقدرة على الوصول إلى سرعة 100 كم/ساعة خلال 5.2 ثوان، وتبلغ سرعتها القصوى 264 كم/ساعة، فيما تكون أرقام نموذج 350 حصان، 6.0 ثوان و251 كم/ساعة على التوالي. ويعتمد المحرك على علبة تروس أوتوماتيكية ZF بثماني سرعات للحصول على أقصى درجات الراحة والسرعة في نقل التروس وفقا لنمط القيادة المحددة.

ويمكن لسائق ليفانتي الاختيار بين أربعة أنماط قيادة مختلفة، Normal، ونمط القيادة المعززة من حيث التحكم والكفاءة (I.C.E.)، و«Sportو»Off-road». ويشكل كل واحد من هذه الأنماط طابعاً متميزا للسيارة ويغيّر بذكاء سمات المحرك، وأجهزة نقل الحركة، والتعليق والتجهيزات الكهربائية. وتطرح ليفانتي العديد من الابتكارات في التشكيلة الحالية من سيارات مازيراتي، وتتدرج بين السلامة إلى خيارات الراحة وواجهة المستخدم التفاعلية الجديدة بين الإنسان والآلة وحلول الأمتعة المخصصة. وتتسم مجموعة خيارات التجهيزات بكونها أكثر اتساعا وتكاملا من أي وقت مضى.



مازيراتي ليفانتي
  • المحرك 3 لترات مزدوج التوربو
  • عدد الاسطوانات  V6
  • القوة 430 حصانا
  • ناقل الحركة آلي 8 سرعات
  • اﻷبعاد سم
  • الوزن كيلوجراما
  • سعة خزان الوقود لترا
  • التسارع من 0 إلى 100 كلم/سا في 5.2 ثواني
  • السرعة القصوى 264 كلم/سا