motor souq

أودي أيكون الاختبارية ليست كأي سيارة أخرى

12 أيلول/سبتمبر 2017
بواسطة :  

كشفت أودي الستار عن سيارتها Aicon الاختبارية التي تعطينا لمحة قوية عن رؤية الشركة للمستقبل الخاوي تماما من السائقين.. أجل؛ هذه سيارة ذاتية القيادة من المستوى الخامس، ما يعني أن السيارة تتحكم في كل شيء حرفيا وليس على الركاب غير التمدد ومشاهدة التلفاز او التحدث مع الآخرين أو حتى النوم إن أرادوا.

التنقل في Aicon الذاتية أشبه برحلة في الدرجة الأولى الفاخرة في طائرة 747، باستثناء عدم وجود حمام في السيارة .. هذه هي الرفاهية الوحيدة التي لا توفرها Aicon الاختبارية لركابها.

حجم السيارة مدهش كذلك، حيث تمتد لخمسة أمتار ونصف!.. بينما قاعدة عجلاتها أطول بعدة بوصات من قاعدة A8 الرائدة للعلامة التجارية، وقد تم استغلال المساحة الإضافية الناتجة عن هذا بكل براعة في المقصورة الفاخرة، حيث تبدو المقاعد وكأنها أثاث منزلي، لتجمع بين الراحة والثبات، مع إمكانية تدويرها لمواجهة الركاب الآخرين أثناء التحدث أو للتسلية.

بالطبع لا يمكن للركاب قيادة السيارة لأنها ذاتية بالكامل، ولكن تكتظّ المقصورة بشاشات لمسية وضوابط في كل مكان، كما أن الزجاج الأمامي للسيارة يمكن استخدامه لمشاهدة الأفلام أو عقد مؤتمرات فيديو وغير ذلك الكثير.

كل هذا يصبّ في اتجاه أودي نحو توجيه آلي محكم لعملية السير والمناورة بعيدا عن تحكم البشر في السيارات، ما أدى في النهاية إلى تغييرات غريبة بعض الشيء، مثل التخلي عن المصابيح الأمامية التقليدية في السيارة -فما حاجة البشر إليها إن لم يقودوا بأنفسهم؟- واستخدام سطوح عرض رقمية عوضا عنها، وتقوم هذه السطوح ببث الضوء بجانب الكثير من البيانات إلى الأمام حتى تتمكن السيارات الذاتية الأخرى من استلامها وإعادة ضبط وجهتها بناء عليها.

لا حاجة للمصابيح الليلية ذات الإضاءة المرتفعة، لتضع أودي عوضا عنها حزمة من الليزرات والاستشعارات التي تمكن السيارة من "رؤية" ما حولها، مع استمرار استخدامها لبعض الإضاءة الخفيفة حتى ينتبه المشاة لقدوم السيارة وحركتها.

بما أن السيارة موجهة بالكامل لراحة الركاب، فلا غرابة أن الأداء ليس بهذه الأهمية فيها.. ولكن لنتحدث عنه على كل حال، حيث تستمد السيارة الاختبارية قوتها من أربع موتورات كهربائية في المحاور الأمامية والخلفية بقوة إجمالية 350 حصان ونظام دفع رباعي، ويتراوح مجال سيرها الصافي بين 700 إلى 800 كيلومتر، كما يمكن شحن السيارة لحوالي 80% من طاقتها خلال نصف ساعة فقط.