motor souq

فورد تطلق النظام الذكي SYNC 3 باللغة العربية

14 كانون1/ديسمبر 2016
بواسطة :  

تطلق فورد الجيل الأحدث من أنظمتها المبتكرة للاتصالات والترفيه عبر نظام الترفيه والمعلومات الذكي الجديد SYNC 3 عالي التقنية، والذي سوف يتوفّر على معظم طرازات سياراتها لعام 2017 في الشرق الأوسط. وللمرة الأولى، يدعم نظام SYNC 3 من فورد خاصية اللغة العربية عبر النصوص والتنشيط الصوتي، بالإضافة إلى لغات جديدة أخرى، بما يوفر للسائقين الذين يتكلمون اللغة العربية تحكماً صوتيا أسهل أثناء القيادة.

ويتوفر نظام المزامنة SYNC من فورد حالياً على أكثر من 15 مليون سيارة حول العالم؛ حيث يتيح للسائقين إمكانية التنشيط الصوتي لوظائف السيارة الداخلية الأساسية، ويوفّر وصولاً سهلاً للعديد من وظائف الهاتف والوسائط المتعددة، بالإضافة لمساهمة النظام بشكل كبير في سلامة القيادة، حيث يمكّن السائقين من التركيز على الطريق عند استخدام الميزات المتوفرة والوسائط المتعددة والاتصالات.

وعملت فورد على تطوير نظام الجيل الثالث لضمان الجودة اعتماداً على أكثر 22,000 من الملاحظات والاقتراحات والخبرات المكتسبة عبر مراكز الأبحاث واستطلاعات الرأي، كي تصل إلى التصميم الأكثر مراعاة للعملاء، وتبسيطاً لتجربة المستخدم، بجعل الخصائص الأكثر استخداماً في التحكم الصوتي والهاتف في متناول أطراف أصابع المستخدم. وتمّ تطوير نظام المزامنة SYNC 3 بشكل أكبر عبر زيادة قدرة المعالجة، وتقليل عدد الخطوات المطلوبة لإعطاء الأوامر الصوتية.

وباستخدام مزايا التكبير عبر اللمس وتمرير الإصبع على الشاشة يوفر نظام المزامنة SYNC 3 للعملاء تجربة عالية الدقة مع شاشة لمس بقياس 8 بوصة تحاكي شاشات الهواتف الذكية، بما يجعلها أكثر سهولة وتجاوباً عند الاستخدام.

وفي معرض تعليقه على إطلاق النظام الجديد، قال كاليانا سيفانيانام، نائب رئيس التسويق والمبيعات والخدمات لدى فورد الشرق الأوسط وإفريقيا: "يقدم نظام SYNC 3 الجديد طرقاً مبتكرة لإبقاء العملاء على تواصل أثناء القيادة؛ وصُمّم ليتكامل مع الهواتف الذكية الحديثة عبر شاشة لمس تفاعلية ومجموعة متميزة من الخصائص الجديدة تجعله أسرع إلى حدّ كبير، وتعرض واجهة أوامر ذات دقة أعلى من سابقتها، وأكثر منها بساطة وسهولة في القراءة والاستخدام. وبالنسبة لعملائنا في الشرق الأوسط الذين يعتبرون من بين العملاء الأكثر تواصلاً في العالم، يعتبر هذا النظام خطوة هامة لإبقائهم على تواصل أثناء القيادة والحركة".


ميزات أكثر
يتعزّز تكامل النظام مع الهواتف الذكية بعدد من الميزات الجديدة والرائعة، بما فيها Apple CarPlay* التي تتيح لمستخدمي أجهزة الآيفون iPhone إجراء اتصالاتهم الهاتفية، وسماع الموسيقى، وإرسال واستقبال الرسائل النصية. وتساهم الاقتراحات الصوتية حول الاتجاهات الأمثل أثناء القيادة على الطريق، وظروف السير المختلفة، في إبقاء تركيز السائق منصبّاً على القيادة. كما يتوافق النظام مع تطبيق Siri Eyes Free الذي يتيح وصولاً سهلاً إلى نظام Siri في أجهزة الآيفون iPhone المتصلة عبر البلوتوث.

ويمكن لمستخدمي نظام أندرويد  Android تفعيل تطبيق Android Auto* التي يتيح لهم استخدام منصة التطبيقات والخدمات مثل محرّك بحث جوجل Google Search وخرائط جوجل Google Maps و Google Play Music بأسلوب انسيابي آمن عبر نظام المزامنة SYNC 3.

ليس مجرد نظام للملاحة!
شهد نظام الملاحة تطوّراً هائلاً عبر دعم التصميمات ثلاثية الأبعاد للمعالم الهامة، وبوصلة تحديد اتجاه القبلة في مكة المكرمة، وتحسين صورة المسارات المرورية لتوفير مشاهدة أكثر وضوحاً وإرشاداً للمسارات. كما يقوم نظام الملاحة بإعطاء صورة أوضح عبر تصغير المشهد عندما تفصل بين السيارة وبين الاتجاه التالي مسافة تزيد عن 3 كيلومترات، بما يوفر للسائق صورة أكثر شمولاً لمساره على الطريق.

وفضلاً عن ذلك، يوفّر نظام المزامنة الجديد SYNC 3 دعماً كاملاً لتقدير الموقع، بما يعني القدرة على الملاحة بعد فقدان إشارة تحديد الموقع الجغرافي GPS، بخلاف تطبيقات الملاحة على الهواتف الذكية في المنطقة. كما يشتمل نظام الملاحة أيضاً على أكثر من 3.5 مليون موضعاً هاماً، وما يزيد عن 3.5 مليون كيلومتر من مسارات الطرقات بما يجعل من فقدان الطريق فكرة تجاوزها الزمن، وذلك بفضل تحديثات الخرائط المجانية لمدة خمس سنوات، والتي تعتبر ضرورة ملحّة عند القيادة على طرقات منطقة الشرق الأوسط المتجدّدة باستمرار.

ويعتبر مؤشّر الوقود الذكي Smart Fuel Indicator إحدى المزايا الرئيسية في النظام الجديد؛ حيث يعرض نظام المزامنة SYNC 3 بشكل تلقائي مواقع محطات الوقود على الخارطة عند انخفاض مستوى الوقود في السيارة وغياب صورة خارطة الملاحة، ويضمن للعملاء ألا يتعرضوا لمواقف غير محسوبة.
    
ومن جانبه، قال زياد شعبان، مهندس EES في قسم تطوير المنتجات لدى فورد الشرق الأوسط وأفريقيا:
"يقدّم نظام SYNC 3 الآن ميزات فريدة في الشرق الأوسط، مثل إتاحة المجال للمستخدم في التحكم بالوسائط المتعددة والجوّ الداخلي للسيارة عبر الهاتف المتّصل بالبلوتوث بمجرد توجيه الأوامر الصوتية لنظام SYNC 3. وبالنسبة للعملاء في الشرق الأوسط، تكتسب الخيارات المتعلقة باللغة في نظام SYNC 3 للملاحة أهمية خاصة؛ حيث تشتمل على اللغة العربية للمرة الأولى، وستتاح الفرصة أمام العملاء لتحديث خرائط الملاحة أينما كانوا بشكل مجاني ولمدة 5 سنوات".