motor souq

فورد تتعاطف مع المسلمين ضد الرئيس الأمريكي

31 كانون2/يناير 2017
بواسطة :  

ترامب والمسلمين في امريكا .. شركات السيارات تعترض

بعد القرار الذي أثار ضجة واسعة حول العالم، أعلن الرئيس التنفيذي لشركة فورد "مارك فيلدز" أن الصانع الأمريكي يعارض بشدة قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمنع دخول مواطني 7 دول إسلامية إلى الأراضي الأمريكية، بحسب ما أشار موقع Automotive News.

وقال فيلدز في رسالة فيديو موجهة لجميع موظفي الشركة: "الأمر الذي يجب على الجميع معرفته هو أن جوهر قيم الشركة يتمثل في احترام الجميع،" وأضاف: "ولهذا السبب لم ولن نساند أي قرارات سياسية تتعارض مع قيمنا، حيث أننا يجب أن نحترم جميع الشعوب بغض النظر عن التوجهات الدينية." كما أكد فيلدز أن القرار لم يؤثر على أي من موظفي شركة السيارات الأمريكية.

وتأتي هذه التصريحات نظراً لأن قرار منع دخول المسلمين إلى أمريكا سيحمل تأثيرأً مباشراً على شركة فورد، حيث يقع مقرها الرئيسي في مدينة ديربورن بولاية ميشيجان الأمريكية، والتي تبلغ نسبة المسلمين فيها حوالي 40% من عدد السكان الإجمالي الذي يتجاوز 95,000 نسمة.

كما وعد الرئيس التنفيذي لفورد بالوقوف مع جميع الموظفين ضد أي قرارات سياسية في المستقبل، حيث قال: "أعدكم بأننا سنبقيكم على اطلاع بخصوص أي قرارات سياسية قادمة قد تؤثر على الشركة أو على فريق العمل."

يذكر أن شركات السيارات في الولايات المتحدة لم تتفاعل بالشكل المطلوب مع قرار منع دخول المسلمين إلى الأراضي الأمريكية، والذي أثار جدلاً واسعاً في جميع أنحاء البلاد ويتسبب بمظاهرات في معظم المطارات الأمريكي. فعلى الرغم من أن "إيلون ماسك" الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا أبدى اعتراضه حول القرار، إلا أن فيات-كرايسلر وجنرال موتورز رفضا التعليق حول الأمر.

لكن صحيفة رويترز أكدت بأن مدير قسم الموارد البشرية في جنرال موتورز أرسل مذكرة لموظفي الشركة يؤكد فيها أن القرار قد أثر على بعض الموظفي، وقال: "في جنرال موتورز، نحترم ونقدر الجميع بغض النظر عن الاختلافات."