motor souq

 إشكالات تؤخر إصلاح كوبري الجموم

13 كانون1/ديسمبر 2016
بواسطة :  

لخصت وزارة النقل أسباب تأخر أعمال إصلاح كوبري الجموم إلى ستة أشهر بعد حادثة ارتطام إحدى المعدات الثقيلة به قبل نحو شهرين ونصف الشهر في ست إشكاليات تسببت بها الحادثة.

وبحسب معلومات فإن عرض الحامل العرضي المتضرر من الجسر والمسمى بـ» الكمرة» الموجود باتجاه مكة يبلغ 40 مترا، والذي صدر عنه دوي انفجار شديد وقت اصطدام المعدة به نتيجة تقطع الكابلات داخل الكمرة.

وأوضح مسؤول بوزارة النقل أن المعدة الثقيلة ارتطمت باثنتين من الكمرات الرئيسة الحاملة للجسر والمتضمنة الطرفية والتالية لها، وقال: «إحدى الكمرتين متضررة منذ السابق على خلفية قدم عمر الجسر، كونه يزيد عن 40 عاما».

وذكر أن الكمرة الطرفية متضررة منذ عام ونصف العام، حيث عولجت وقتها بوضع حواجز خرسانية داخل الجسر في المسافة بينها وبين الكمرة التالية لها بهدف منع مرور المركبات من فوقها.
ولفت إلى أن حادثة الارتطام تسببت في تحريك عصب الكمرة الطرفية المتضررة سابقا مسافة 4 أمتار، وقطع الكانات الحديدية المسؤولة عن ربط الأسياخ الطولية الموجودة في الكمرة والحديد السفلي لها، مشيرا إلى وجود أماكن خاصة بالغطاء الخرساني للمنطقة المتضررة أصبحت متفككة وعلى وشك السقوط.
وبين ضرورة إغلاق الطريق في اتجاه مكة المكرمة، إلى جانب إقفال الجسر من الاتجاهين وإزالة أطراف الجسر الحديدية المتضررة المسماة بـ»الباكية» وإعادة إنشائها مرة أخرى باعتبارها المسؤولة عن منع المركبات من السقوط من أعلى الجسر.

1 عرض الكمرة الطرفية المتضررة 40م.
2 تقطع الكابلات داخل الكمرة الطرفية المتضررة.
3 المعدة الثقيلة اصطدمت بكمرة متضررة سابقا لقدم عمر الجسر.
4 تحرك عصب الكمرة المتضررة مسافة 4 أمتار وقت الحادثة.
5 قطع الكانات الحديدية والحديد السفلي للكمرة المتضررة.
6 تفكك أجزاء من الغطاء الخرساني للمنطقة المتضررة.