×

ابحث فى سعودى أوتو


تعرف على فولكس فاجن جولف 2020 الجديدة كلياً في تقرير فيديو مفصل

30 أكتوبر 2019
10/30/2019
فولكس فاجن جولف 2020


رحبوا معنا بسيارة فولكس فاجن جولف 2020، الجيل الجديد كلياً الذي تم تدشينه رسمياً من بضعة أيام في مدينة فولفسبورغ الألمانية، مسقط رأس الجيل الأول، وقد قام فريق سعودي أوتو بإعداد تقرير فيديو مفصل عن السيارة ستجدونه في أسفل الصفحة.

ويعتبر طراز جولف هو الأنجح في تاريخ الشركة الألمانية، مع مبيعات تجاوزت 35 مليون سيارة منذ انطلاق الجيل الأول في عام 1974، والآن تعود جولف بحلة جديدة ومواصفات غير مسبوقة، أهمها الاعتماد على التقنيات الرقمية وتقنيات الاتصال والتشغيل السهل.

فولكس فاجن جولف 2020 من الخلف

تطور مذهل في فولكس فاجن جولف 2020

لم يسبق لأي طراز من طرازات جولف أن بلغ هذا المستوى من التطور، ومع طرح الطرازات الهجينة في الوقت نفسه، تفتح هذه السيارة الباب على مصراعيه نحو إدخال التقنية الكهربائية على فئة السيارات الصغيرة. أما المقصورة الداخلية الرقمية فتضيف بعداً جديداً إلى مفهوم التشغيل السهل. يمكن لهذه السيارة بلوغ سرعة 210 كلم/سا بالاستعانة بأنظمة القيادة المساعدة. إضافة إلى ذلك، يشهد هذا الطراز استخدام تقنية الذكاء الشامل للمرة الأولى في سيارات فولكس فاجن، وتعتمد هذه التقنية على نظام Car2X الذي يجمع معلومات عن حركة المرور لتحذير السائق من المخاطر على نحوٍ استباقي. ستعرض سيارة جولف الجديدة للمرة الأولى في مدينة فولفسبورج، وهي المكان الذي أبصرت فيه هذه السيارة النور حيث استمر تصنيعها وتحسينها على مدار 45 عاماً.

ليس هناك أدنى شك أن سيارة جولف الجديدة تتيح لشريحة كبيرة من الناس الاستفادة من التنقّل المستدام. وإضافة إلى ذلك، تنتقل فولكس فاجن من خلال طراز جولف الجديد نحو أسلوب التشغيل الرقمي الواضح تماماً. وقال كلاوس بيشوف، كبير المصممين لدى فولكس فاجن: "في عالم يطغى عليه التعقيد المتزايد، تتيح سيارة جولف الجديدة للسائق تشغيل سيارته بمنتهى السهولة". عملياً، تعتمد جميع الشاشات وعناصر التحكم على التقنية الرقمية: فقد امتزجت الأدوات الجديدة مع أنظمة المعلومات والترفيه المتصلة بالإنترنت في شاشة تضم أزراراً وواجهات تعمل باللمس. ويمكن إضافة شاشة عرض المعلومات على الزجاج الأمامي كتجهيز اختياري من أجل تعزيز نطاق المعلومات التي تُعرض أمام نظر السائق".

مقصورة فولكس فاجن جولف 2020

محركات متنوعة وعالية الكفاءة في فولكس فاجن جولف 2020

تدخل فولكس فاجن عالم المحركات الهجينة من أوسع أبوابه من خلال سيارة جولف الجديدة. وسيتاح الجيل الثامن من سيارة جولف بخمسة محركات هجينة على الأقل، ليكون الطراز الأول الذي يعتمد على هذه التقنية من بين سيارات جولف. وستشهد هذه السيارة أيضاً طرح تقنية 48V والتي تعتمد على مولد بادئ التشغيل مع حزام سير، وبطارية ليثيوم بجهد 48 فولت إضافةً إلى الجيل الأحدث من محركات الحقن التوربيني TSI عالية الكفاءة، والتي تشكّل بمجموعها نموذجاً جديداً لمنظومة الحركة الهجينة المعتدلة ضمن فئة eTSI. وينفرد الطراز الجديد بمجموعة من المزايا الملموسة: فهو يخفض استهلاك الوقود بنسبة تصل إلى 10% على أساس الإجراءات العالمية الموحدة لاختبار المركبات الخفيفة WLTP، إضافة إلى رشاقته الفائقة والراحة التي يوفرها عند الانطلاق. ستطرح فولكس فاجن سيارة جولف بثلاث فئات من محركات eTSI:81 كيلو واط/110 حصان و96 كيلو واط/130 حصان و110 كيلو واط/150 حصان.

كما سيتوفر الجيل الثامن من هذه السيارة الأعلى مبيعاً بمحركين هجينين مع بطارية قابلة للشحن. يولد المحرك الأول الجديد عالي الكفاءة استطاعة قدرها 150 كيلو واط/204 حصان، أما محرك GTE الثاني الذي يطغى عليه الأداء الرياضي فيولّد استطاعة قدرها 180 كيلو واط/245 حصان. وسيزوّد كلا المحركين بنظام هجين للحركة مع بطارية جديدة مدمجة من الليثيوم باستطاعة 13 كيلو واط والتي تساعد السيارة على قطع مسافة تصل إلى 60 كيلومتراً تقريباً بالاعتماد على الطاقة الكهربائية، ويحوّلها مؤقتاً إلى سيارة عديمة الانبعاثات.

 فولكس فاجن جولف 2020 الشكل الجديد

تشمل خيارات المحرك في سيارة جولف الجديدة أيضاً محرك الحقن التوربيني TSI الذي يعمل على بالبنزين ومحرك الديزل TDI مع تقنية الحقن المباشر ومحرك يعمل على الغاز الطبيعي TGI، إضافة إلى محركي بنزين بأربع أسطوانات وباستطاعة 66 كيلو واط / 90 حصان و 81 كيلو واط / 110 حصان، ومحركي ديزل بأربع أسطوانات وباستطاعة 85 كيلو واط / 115 حصان و 110 كيلو واط / 150 حصان، ومحرك يعمل على الغاز الطبيعي باستطاعة 96 كيلو واط / 130 حصان. وتتميز محركات الحقن التوربيني TSI بانخفاض معدل استهلاك الوقود والانبعاثات المحدودة بفضل احتوائها على مكونات تعتمد على تقنية TSI Miller المبتكرة في الاحتراق. ابتكار لا مثيل له في محركات TDI: تستخدم فولكس فاجن تقنية الحقن الثنائي باستخدام محولين وسيطين يعملان بنظام التخفيض التحفيزي الانتقائي للحدّ من انبعاثات غاز أكسيد الهيدروجين NOx بنسبة تصل إلى 80%. وإضافةً إلى ذلك، تخفض هذه التقنية استهلاك الديزل حتى 17% بالمقارنة مع الطراز السابق.

تقنية غير مسبوقة في جولف 2020

تعدّ سيارة جولف الجديدة أيضاً السيارة الأولى في سيارات فولكس فاجن التي يتم تزويدها بميزة الاتصال بالبيئة المحيطة كتجهيز أساسي بفضل نظام Car2X: يستقبل هذا النظام إشارات من الأنظمة المرورية ومعلومات من المركبات الأخرى على مسافة تصل إلى 800 متر، ثم يعرضها للسائق على الشاشة. وتشارك سيارة جولف هذه التحذيرات مع السيارات الأخرى المجهزة بنظام Car2X. يتحول الذكاء الشامل إلى واقع ملموس يوماً بعد يوم، ويمثل بداية مرحلةٍ جديدةٍ من مراحل السلامة على الطرقات.