اتصالات الجيل الخامس بين السيارات ستساهم في إنقاذ الأرواح

اتصالات الجيل الخامس بين السيارات ستساهم في إنقاذ الأرواح
  • 03 مايو 2018
  • أعلنت جمعية شبكات الجيل الخامس لقطاع السيارات (5GAA) بالتعاون مع شركات أودي وفورد وكالوكوم تيكنولوجيز التابعة لشركة كوالوم إنكوربوريتد اليوم أنها تعاونت لإجراء أول تجربة حية في العالم على تقنية «اتصال المركبة الخلوي بكل شيء» (C-V2X)، وهي تقنية للاتصال المباشر التي يتوقع أن تتبنى استخدامها مختلف الشركات المصنعة للسيارات، لتتصل سياراتها بكل شيء محيط بها بهدف الارتقاء بمستوى السلامة فيها وتعزيز قدرتها على القيادة الآلية وتحسين انسيابية حركة المرور.

    وتمثل هذه التقنية «تقنية اتصال المركبة بكل شيء» الوحيدة المعتمدة ضمن مواصفات «مشروع الشراكة للجيل الثالث» المعترف بها عالميًا. وهي تخضع حاليًا إلى عملية تطوير هدفها توفير توافق مستقبلي مع نظم اتصالات الجيل الخامس والاستفادة من بروتوكولات الطبقة العليا التي أقرتها عدة مؤسسات مهمة في صناعة السيارات، تشمل «جمعية هندسة السيارات» ومؤسسات المعهد الأوروبي لمعايير الاتصالات. 

    أظهرت التجربة منافع الاعتماد على الاتصالات المباشرة للمركبة بكل شيء آنيًا بالاعتماد على طيف التردد اللاسلكي 5.9 جيجاهرتز المعتمد عالميًا. ويتيح ذلك تجنب وقوع الحوادث والاصطدامات بين مركبة وأخرى، وتحسين مستوى السلامة على الطرق دون الاقتصار على شبكة مشغل اتصالات خلوية واحدة أو الحاجة إلى الحصول على شهادات الاعتماد أو التقيد بمساحة تغطية معينة. وكشفت الشركات المشاركة في التجربة عن المنافع المتعددة التي أظهرتها النتائج الأولية للاختبار الميداني، وذلك على مستوى التحسن الكبير للاعتمادية وزيادة مساحة التغطية وارتفاع أداء اتصال المركبة الخلوي بكل شيء. وتجلى ذلك في  مضاعفة المدى والاعتمادية المحسنة مقارنة بتقنية الإرسال اللاسلكي802.11p .

    وتعمل جمعية شبكات الجيل الخامس لقطاع السيارات وشركات فورد وأودي وكوالكوم على تشكيل منظومة بيئية لقطاع السيارات كاملًا تسهم في تسريع التقدم نحو تبني تقنية اتصال المركبة الخلوي إلى كل شيء، التي يتوقع بدء نشرها في العام 2020.

    أجريت التجربة باستخدام سيارات أودي وفورد، وتضمنت اتصال المركبات خلويًا بكل شيء عبر شرائح اتصال خلوي طورتها شركة كوالكوم تيكنولوجيز. ونفذف في التجربة نماذج مختلفة لحالات الاستفادة من اتصال المركبة الخلوي بكل شيء لزيادة مستوى السلامة على الطريق. وشملت الحالات وجود عوائق أو ضبابية الرؤية على الطريق، واستخدام المساعدة عند الانعطاف إلى اليسار، وتشغيل ضوء المكابح الإلكترونية في حالات التوقف الطارئ.

    واستخدمت في تلك الحالات تقنية اتصال المركبة بالمركبة (V2V) لتنبيه المركبات المحيطة بانعطاف السيارة إلى اليسار أو بتوقفها المفاجئ. وعرضت في التجربة حالات استخدام إضافية أيضاً شملت وقاية مستخدمي الطريق المعرضين للخطر من الحوادث بالاعتماد على الإمكانيات المستقبلية لاتصال المركبة بالمشاة (V2P). ونفذت في التجربة أيضًا سيناريوهات اتصال المركبة بالبنية التحتية (V2I)، فأظهرت كيف تفيد الاتصالات المباشرة في تبادل المعلومات مع أجهزة التحكم بإشارات المرور لتقليل انبعاثات الكربون من المركبات وتحسين سلاسة حركة المرور عند تقاطعات الطرق وفي أوقات الازدحام.

    تدعم تقنية «اتصال المركبة الخلوي بكل شيء» منظومة واسعة النطاق من الجهات العاملة في قطاع السيارات، تشمل جمعية شبكات الجيل الخامس لقطاع السيارات العالمية – التي تنمو سريعًا وتضم حالياً أكثر من 80 عضوًا من كبرى شركات صناعة السيارات- وعددًا من الموردين من الدرجة الأول، ومطوري البرامج، وشركات تشغيل شبكات الهواتف النقالة، وشركات صناعة الرقاقات الإلكترونية، وموردي معدات الاختبار، وموردي الاتصالات، ووموردي إشارات المرور، وجهات الإشراف على تنظيم الطرق.

    صمم نظام اتصال المركبة الخلوي بكل شيء ليكون آمنًا، وهو يستفيد من التقنيات والبروتوكلات والمعايير التي أثبتت جدارتها وأمنها على مستوى قطاع السيارات، مثل إس إيه إي، و إي تي إس آي، وإيزو، وآي إي إي إي 1609، بالإضافة إلى استفادته من عقود من عمل كوالكوم في مجال التقنيات الخلوية. ويتوقع أن تكون حلول اتصال المركبة الخلوي بكل شيءأكثر كفاءة واقتصادية من التقنيات المنافسة، لأنها ستدمج في الموديم الخلوي الأساسي لكل سيارة.

    وقال كريستوف فويغ، رئيس مجلس إدارة جمعية شبكات الجيل الخامس لقطاع السيارات  «نشعر بحماس بالغ نحو تحقيق هذا الإنجاز الكبير في مجال تطور اتصال المركبة الخلوي بكل شيء والزخم المتعاظم لتبني هذه التقنية المنقذة للأرواح، فبعد أعوام من التطوير الذي تدعمه شركات رائدة في صناعة السيارات وصناعة تقنية المعلومات ومنظومة السيارات عمومًا بات اتصال المركبة الخلوي بكل شيء جاهزًا لتحسين السلامة على الطرق خاصة بعد إضافته إلى السيارات الحديثة والبنية التحتية للطرق في العام 2020 ليستفيد من أفضل تقنيات الاتصالات اللاسلكية وبروتوكولات برمجيات السيارات المطورة منذ عقد من الزمن. تظهر تجربتنا الفريدة اليوم التزام أعضاء جمعيتنا بتحقيق إمكانات تقنية اتصال المركبة الخلوي بكل شيء وهذه خطوة رئيسة في الطريق نحو الجيل المقبل من التقنيات الخلوية، أي اتصالات الجيل الخامس. »

    وقال جيرهارد ستانزل رئيس قسم تطوير النظم النقالة الذكية والتعلم الآلي في مشروع أودي للإلكترونيات «تمثل تقنية اتصال المركبة الخلوي بكل شيء أمرًا بالغ الأهمية لتعزيز السلامة على الطرق، وهي تقدم لنا لمحة من الدور الرئيس الذي ستلعبه تقنية اتصال السيارة بأخرى عبر تقنيات الجيل الخامس اللاسلكية في مستقبل أودي وصناعة السيارات عمومًا لدعم نظم القيادة الذاتية.» وأضاف «يمثل هذا الحدث التفاعلي محطة رئيسة على الطريق المؤدي إلى القيادة الآمنة، ونتطلع إلى المساعدة في تطوير منظومة السيارات الشاملة للمساعدة في تسريع تطبيق اتصال المركبة الخلوي بكل شيء على مستوى العالم.» 

    وقال دون بتلر، المدير التنفيذي للربط بين منصة السيارة والمنتج في شركة فورد للسيارات «يمثل اتصال المركبة الخلوي بكل شيء عنصرًا جوهريًا في سير المركبات بأمان في المستقبل، وهو جزء من رؤية فورد للنقل ومدن المستقبل التي تتبادل فيها السيارات والبنية التحتية المعلومات بلغة واحدة. نشعر بحماس كبير لنتائج الاختبارات الأولية التي تدعم إيماننا بهذه التقنية، ويسرنا أن نرى دعمًا قويًا لإنشاء منظومتها ونشرها من خطط تطوير المنتجات ما يخفض زمن وصولها إلى السوق.»

    وقال ناكول دوجال، نائب رئيس إدارة المنتج، في كوالكوم تكنولوجيز«نحن في كوالكوم تكنولوجيز، ملتزمون بتسريع الابتكارات في مجال السيارات وتمكين شركات صناعة السيارات من إنتاج سيارات آمنة ومتصلة ببعضها البعض، ونثق بقوة بأن الاتصال الشامل الخلوي بكل شيء يقدم تحسينات كبيرة على مستوى السلامة على الطرق في جميع أنحاء العالم.» وأضاف «بعد أعوام من العمل في تطوير مجموعة الاتصال الخلوي بكل شيء، أصبحنا مستعدين لبدء التعاون مع أبرز شركات صناعة السيارات مثل أودي وفورد، وعموم صناعة المركبات.»
     

    0

    للمشاركة عبر مواقع التواصل الاجتماعى


    تعليقات disqus

    اخبار ذات صلة

    100%x200

    محرك موبار Hellephant 426 HEMI V8 بشاحن فائق متاح الآن بهذا السعر

    بسعر لا يقل عن 29,995 دولار (112,480 ريال سعودي)، بالإضافة إلى 2,265 دولار (8,490 ريال سعودي) لمعدات المحرك، وهذا النوع من الفواتير الكبيرة التي تطلبه...

    100%x200

    حصرياً: رام ريبيل TRX تظهر في صورة تجسسية

    استطاع أحد المصورين التقاط بعض الصور التجسسية للنموذج المبدأي من رام ريبيل TRX أثناء اختبارها مع تشالنجر هيلكات Widebody، وقد أكّد المصوّر أنّها كانت...

    100%x200

    فورد تستعد لاقتحام سوق السيارات الكهربائية!

    لن تكون موستانج والبيك اب F-150 الكهربائية هما السيارتان الوحيدتان الكهربائيتان بالكامل من شركة فورد موتور في أمريكا الشمالية. وفقاً لمصادر Automotiv...

    100%x200

    BMW تشوق للفئة الثامنة جران كوبيه في الصحراء

    بالعودة إلى عام 1990 عندما ظهرت BMW الفئة الثامنة الأصلية، كان أولئك الذين كانوا قادرين على تحمل تكلفة سيارة جراند تور المرتفعة عالقين مع الكوبيه، بال...