×

ابحث فى سعودى أوتو


بورشه تستعين بدعم أودي للمساعدة في تلبية الطلب المتزايد على  تايكان

03 سبتمبر 2020
09/03/2020
زيادة الطلب على بورش تايكان


حققت السيارة بورشه تايكان الكهربائية بالكامل من بورش  نجاحًا ساحقًا مما دفع بورش للاستعانه بمساعد شقيقتها أودي لتلبية الطلب المرتفع . وقد تم تسليم ما يقارب 4500 نموذج من بورشه تايكان في النصف الأول من هذا العام. حيث سيعود طراز تايكان لعام 2021 بمزيد من التقنيات الجديدة مثل شاشة العرض الملونة ونظام "سمارت ليفت" الذي يرفع تلقائيًا مقاعد الركاب في مواقع محددة والمزيد من التحديثات بالإضافة إلى خدمة الشحن الأكثر ملاءمة. علما بأنها تتوفر بسبعة ألوان خارجية إضافية. وعلى مايبدو  أنه ليس كل عملاء شركة بورشه سعداء بدخول سوق السيارات الكهربائية حيث يبدو أن بورشه تايكان تغري الكثير من العملاء الحاليين والجدد على حد سواء.

تزايد الطلب على بورش تايكان :

ووفقًا لشركة Automobilwoche الألمانية فإن الطلب على بورشة تايكان مرتفع للغاية حيث طلبت شركة بورشة المساعدة من شركة أودي حيث إنها بالكاد تستطيع مواكبة الإنتاج ولذلك أرسلت شركة أودي مايقارب 400 موظف للمساعدة.وقد أكد متحدث باسم شركة أودي بأن "400 موظف من موقع شركة أودي في ألمانيا وتحديدا في نيكارسولم يتحولون مؤقتًا إلى شركة بورشه في زوفنهاوزن للدعم ومن بينها إنتاج سيارة بورشه تايكان الكهربائية بالكامل".

دعم أودي لبورش سيستمر عامين :

وصلت المجموعة الأولى من موظفي شركة أودي في شهر يونيو على مايبدو ومن المتوقع وصول المزيد في الأشهر المقبلة. علما بأنهم يعملون في جميع مجالات الإنتاج بما في ذلك التجميع وبناء الهيكل وورشة لطلاء الهيكل علما بأنهم يخططون البقاء في شركة بورشه لمدة عامين على الأقل.

وقد كان مصنع Zuffenhausen في شتوتغارت الألمانية ينتج  الطارازات تايكان منذ عام وحتى الآن علما بأن الطلبات عليها  في ازدياد حتى قبل أن تبدأ في عملية الإنتاج.  وإلى جانب عمليات إغلاق المصانع المتعلقة بفيروس كورونا لم يكن هناك خيار سوى تقديم مساعدة إضافية لإبقاء الأمور على المسار الصحيح. حيث تم تعيين مجموعه مكونة من 2000 شخص خصيصًا لبناء السيارة بورشه تايكان على الرغم من أنه تم التخطيط في البداية فقط لـ 1500 والآن هناك حاجة إلى المزيد من التعيينات الدائمة.

أسباب لوجستيه وراء استعانة بورشه بأودي

والسبب وراء استخدام إدارة مجموعة شركة فولكس فاجن لموظفي شركة أودي هو أن مدينة نيكارسولم تقع على مسافة قصيرة من مدينة زوفنهاوزن وهي فرصة مثالية لتقديم تدريب مبكر وحيوي لهؤلاء العاملين في الخطوط. وبعد العودة إلى شركة  أودي سيبدأ العمل مباشرة في تصنيع Audi e-tron GT مباشرة ، التي تشارك الكثير من مكوناتها مع السيارة بورشه تايكان.

وقد أضطرت شركة بورشه مؤخرا على تأخير إنتاج بورشه تايكان كروس توريزمو بسبب جائحة فيروس كورونا شهر واحد فقط أو ما نحو ذلك. علما بأنه في الوقت الحاضر تكمل شركة بورشه أكثر من 150 من طراز تايكان يوميًا ومن المتوقع أن يزداد هذا العدد.