هذا ما قد تبدو عليه ورش الصيانة في المستقبل

 ورش الصيانة
  • 21 إبريل 2019
  • تعاونت مجموعة من خبراء الصناعة لوضع رؤيتهم المستقبلية لما يمكن أن تبدو عليه ورش ومرآب التصليح، وذلك بعد أن كشفت الأبحاث أن 6 من كل 10 أشخاص يعتقدون أن مجال ميكانيكا السيارات ليست من الأشياء التي قد يفضلون العمل بها.

    نفور من مجال ميكانيكا السيارات

    حيث وجدت دراسة أجرتها شركة التأمين "Direct Line" على أكثر من ألفي شخص بريطاني بالغ أن 59% منهم سيرفضون العمل في ورشة للسيارات إذا أتيحت لهم الفرصة، في حين أن ربع المشاركين فقط (26%) ربما يفكرون في قبول عمل مثل ذلك، وتشير الدراسة أيضاً إلى أن الصناعة قد تواجه مشكلة في التنوع حيث أن هذه النسبة تنخفض إلى 19% لدى النساء.

    وفي محاولة لجعل حرفة صيانة السيارات أكثر جاذبية للجمهور قامت Direct Line بالتعاون مع مجموعة من خبراء الصناعة لوضع صورة لما قد تبدو عليه ورش صيانة السيارات في المستقبل، وذلك من خلال العمل مع باحثي السلامة في Thatcham Research ومبتكري المدن الذكية DG Cities وكذلك الجمعية الهندسية للمرأة، وقامت شركة التأمين بتجميع قائمة بالابتكارات المستقبلية ومن ثم قامت بوضعها في تصميم مستقبلي لما قد تكون عليه الصناعة في عام 2050.

    صورة مستقبلية مبشرة

    وكما تظهر هذه الصور، يتوقع الخبراء استخداماً واسعاً لتقنية الواقع المجسم والمعزز، بالإضافة إلى الروبوتات المتقدمة للتحكم في السيارات والطباعة ثلاثية الأبعاد للأجزاء لتوفير الوقت والمال، كما تصورت لجنة الخبراء أيضاً بيئة عمل مختلفة تمامًا عن مرائب اليوم، وذلك عن طريق ورش العمل فائقة التوصيل ومناطق العمل فائقة النظافة، هذا بخلاف استخدام الليزر في عمليات اللحام المختلفة، بينما ستكون السيارات نفسها قادرة على تشخيص عيوبها.

    وقالت فيليسيتي هارر، خبيرة تكنولوجيا شبكات المحركات لدى Direct line: "نحن نتطلع باستمرار إلى تغيير المشهد والتطورات التكنولوجية في صناعة السيارات وذلك لضمان أن تكون مرائبنا هي أفضل ما يمكن، سواء بالنسبة لموظفينا أو لعملائنا".

    فرص عمل عديدة

    وأضافت: "من المثير حقًا التفكير في أن تكنولوجيا التصوير المجسم "الهولوجرام" والواقع الافتراضي، والطباعة المتقدمة ثلاثية الأبعاد، والمركبات المتصلة التي تسمح للميكانيكيين بتشخيص المشكلة وتحديد الحل الأمثل لها بسرعة، سوف تصبح حقيقة واقعية، ونأمل أن تعطي هذه الأشياء ولو لمحة مثيرة عن مستقبل العمل في هذا القطاع الهام خصوصاً للشباب، هذا بخلاف تشجيع مختلف الفئات الأخرى على التفكير في الانخراط في مختلف الحرف في هذا القطاع الكبير، خصوصاً مع ظهور ابتكارات ثورية جديدة مثل السيارات بدون سائق وغيرها، مما أعطى مساحة كبيرة للعديد من فرص العمل".

    زيادة الوعي من سن مبكر

    فيما قالت إليزابيث دونيلي، الرئيسة التنفيذية لجمعية الهندسة النسائية: "من الرائع أن تكون هناك خطوات كبيرة في مجال تكنولوجيا ورش إصلاح وصيانة السيارات، وذلك من أجل جعل قطاع هندسة السيارات أكثر تنوعًا ما سيكون له الأثر الكبير على تشجيع المزيد من النساء على اعتبار هذا المجال خياراً جيداً لوظيفة مستقبلية، ولكننا يجب أن نضمن أن يكون الانخراط في مثل هذه القطاعات مدعوماً بالتعليم من سن مبكر، حيث تميل المناهج الدراسية إلى تعليم الأطفال عن طبيعة الوظائف المناسبة لكل نوع، وهذا هو السبب في وجود عدد قليل جدًا من النساء في مجال هندسة السيارات، ونأمل من خلال التعليم والتطورات المثيرة في هذه الصناعة أن نتمكن من تعزيز الهندسة والميكانيكا كمهنة معتبرة لجميع أفراد المجتمع".

    ولكن ماذا عنكم، هل ترون أنفسكم في يوم من الأيام تعملون في إحدى هذه المرائب؟، شاركونا في التعليقات.

    0

    للمشاركة عبر مواقع التواصل الاجتماعى


    تعليقات disqus

    اخبار ذات صلة

    100%x200

    مرسيدس تحقق أفضل مبيعات في تاريخها وتتفوق على الجميع

    سجّلت مرسيدس-بنز نجاحها الأكبر عبر التاريخ في 2017، حيث ارتفعت مبيعاتها بنسبة 9.9% لتصل إلى 2,289,344 سيارة. وارتكز نمو السنة الماضية بالتحديد على سيا...

    100%x200

    هيونداي فيلوستر الجديدة تحصل بأعلى تصنيفات السلامة لعام 2019

    حصلت هيونداي فيلوستر ذات المصابيح الأمامية المتميزة، الموديل الذي تم إنتاجه بعد أغسطس 2018 على أعلى تصنيفات للسلامة في عام 2019، وذلك طبقاً لمعهد التأ...

    100%x200

    احراق ١٠٠ سيارة بشكل متعمد بالفيديو في السويد

    دائما ما كنا نعلم أن السويد دولة هادئة، ولكن هذا التصور قد تغير في الفترة الأخيرة، فمؤخرًا اشتعلت النيران في أكثر من 100 سيارة، وتعتقد الشرطة أنها هجم...

    100%x200

    آلة ذاتية القيادة لتنظيف شوارع الشارقة !

    طرحت "تنظيف" التابعة لشركة الشارقة للبيئة "بيئة" - أول آلة كهربائية ذاتية القيادة لتنظيف الشوارع في المنطقة كجزء من برنامج توسعة أ...