هل تنقذ الأيدي الناعمة مبيعات السيارات بالسعودية وتلهب حلبات السباق

هل تنقذ الأيدي الناعمة تنقذ مبيعات السيارات بالسعودية وتلهب حلبات السباق
  • 01 فبراير 2019
  • في مواجهة تراجع مبيعات السيارات بالمملكة العربية السعودية خلال العامين الماضيين تحديدا جاء قرار السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة واستخراج رخصة قيادة على قدم المساواة مع الرجل بمثابة أمل جديد لكثير من وكلاء السيارات الذين تحسنت مبيعات بعضهم  مرة أخرى بفضل الأيدى الناعمة

    ولم تزاحم  المرأة السعودية الرجال  فقط في مجال شراء وقيادة السيارات وانما حتى في مجال سباقات السيارات حيث توجت أمجاد العمرى كأول فتاة سعودية تفوز بسباق سيارات "كارتينج" النسائى الأول من نوعه فى المملكة العربية السعودية، متفوقة على 20 متسابقة  

    وفيما يتعلق بزيادة مبيعات السيارت ونصيب المرأة السعودية منها أعلنت شركة ساماكو للسيارات، الوكيل الحصري لسيارات فولكس واجن في المملكة العربية السعودية، عن تحقيق تقدماً ملموساً في مبيعاتها نهاية العام 2018 مقارنة مع الفترة من العام الماضي .

    وعلقت ساماكو بأن صالات عرض أودي قد شهدت في وقت سابق من هذا العام اقبال من النساء، لكن هذه المسألة أصبحت أكثر أهمية منذ بداية شهر يونيو، مما عكس الرغبة في معرفة مزيد من النساء عن سيارات أودي. وغطت استفسارات السيدات في صالات العرض جميع جوانب عملية الشراء، بما في ذلك المبيعات النقدية والائتمانية وخدمات ما بعد البيع.  وسجلت الشركة مبيعات أعلى في طرازات A8 وA5 وQ2 وQ7. كما ازداد الطلب على مبيعات طرازات Sport RS منذ دخول القرار الملكي لقيادة النساء حيز التنفيذ، وهو ما يشير إلى تفضيل النساء لهذه السيارات. ولتلبية العدد المتزايد من النساء اللاتي تزرن صالات عرض أودي، قامت ساماكو أوتوموتيف بتوظيف سيدات سعوديات لاستقبال زوار معارضهن. كما أنهم استخدموا مستشاري المبيعات الإناث لأول مرة في السعودية، لمساعدة النساء واجابة استفساراتهن ولتوضيح وإثبات أنظمة الحماية المتقدمة وبرامج المساعدة للسائق.

    كما تقدم الشركة عددًا من جلسات اختبار القيادة للسيدات لتمكينهن من تجربة أولى لنماذج أودي الخاصة بهن، بما في ذلك عروض كفاءة الوقود المتميزة والأداء الرائع والتركيز على الراحة والملاءمة للنساء في متعة القيادة. والتطبيق العملي والقدرة على المناورة.

    وبالتوازي مع زيادة مبيعات السيارات بعد دخول المرأة السعودية ساحة القيادة شهدت مبيعات سوق زينة و"كماليات السيارات" ارتفاعاً بنحو 15% بعد السماح للمرأة بقيادة السيارة، وذلك نظراً لاهتمام النساء بالكماليات والمظهر العام للسيارات ، وقال أحد البائعين في ذلك المجال، إن هناك إقبالاً على زينة السيارات من قبل النساء بعد السماح لهن بالقيادة، مشيراً، إلى ملاحظة انتعاش في مبيعات محلات الإكسسوارات والزينة .

    ويمتد تأثير قيادة المرأة السعودية للسيارات بشكل رسمي الي مجالات ذات صلة  حيث توقع محللون وخبراء  ووكالة رويترز العالمية نمو قطاع التأمين على السيارات بنسبة 9%  ومن المتوقع أن تصل النسبة بحلول عام 2020  إلى 30 مليار ريال أي ما يعادل 8 مليارات دولار، ومن المتوقع أيضًا نمو مبيعات  بنسبة 9%  ونمو عملية تأجير السيارات 4% بحلول عام 2025 نتيجة لزيادة الطلب من جانب النساء.

    وقد اتفقت كثير من التقارير المتخصصة  على أن السماح للنساء بالقيادة في المملكة سيكون له دور في زيادة مبيعات السيارات الخاصة بالركوب بنسبة 8% كما سيكون لتواجد النساء في عالم السيارات السعودية دور في زيادة أعمال مراكز الخدمة والصيانة خلال السنوات المقبلة ليزيد عن نسبة ما حققه العام الماضي بواقع 7.4 مليار دولار.

    ومن اللافت أن دخول المرأة السعودية الي ساحة قيادة السيارات قد فتح شهية الكثير من مراكز البحوث التي نشطت في الآونة الأخيرة في اجراء الكثير من الدراسات المستقبلية حول تأثير قيادة المرأة السعودية للسيارة على سوق السيارات السعودي الذي يصنف بأنه الأكبر في الشرق الأوسط  ، وفي ديباجة أحد الأبحاث المتخصصة أن  74% من السعوديات يرغبن في شراء سيارة جديدة  .

    وقد  كشفت دراسة ميدانية  أن 61% من النساء يفضلن الاعتماد على الأسرة والأصدقاء للحصول على معلومات بخصوص السيارات ونسبة 60% يرغبن في شراء سيارة بتمويل شخصي 74% يخططن لأن يكون الشراء لسيارة جديدة ونسبة صغيرة للسيارات المستعملة .في حين ذكرت تقارير مستوحاه من تصريحات مديري التسويق بوكالات السيارات السعودية والموزعين  أن النساء في المملكة العربية السعودية يفضلن أنواع معنية من السيارات ، وأن نسبة تقترب من 15% من السعوديات يرغبن في سيارة سيدان صغيرة فيما تبلغ نسبة اللاتي يملن لشراء سيدان متوسطة الحجم قرابة 13% من السعوديات ، في حين يفضل 11% من السعوديات اللاتي اجري عليهن البحث السيارات ذات الدفع الرباعي والـSUV أو الكروس أوفر.

    وعلى المستوى الرسمي أكد اللواء محمد البسامي مدير الادارة العامة للمرور في المملكة العربية السعودية ان مدارس تعليم قيادة المرأة في البلاد لها دور كبير في توفير التدريب الجيد على القيادة لسيدات المملكة وأشار الي أن تجربة مدارس القيادة للنساء تعتبر تجربة رائدة وتقوم بدور نموذجي مشيراً الي أن تلك المدارس تعتبر شركاء للمرور في البلاد في تطبيق المعايير الدولية التي يتم توفيرها للتدريس في تلك المدارس ، واضاف البسامي أن من أحدث المدارس التي وفرت المعايير الدولية مدرسة مدينة حائل مشدداً على أن الآلاف من النساء في المملكة أصدرن رخص القيادة في الفترة الأخيرة وأن ما تم تحديده من أسعار لاستخراج رخص القيادة شمل دراسات دقيقة من حيث الجوانب المالية لجعل النساء أصحاب جودة عالية في القيادة.

     

     

     

    0

    للمشاركة عبر مواقع التواصل الاجتماعى


    تعليقات disqus

    اخبار ذات صلة

    100%x200

    إدارة مرور الجوف تنفذ حملة لإزالة السيارات التالفة

    قامت إدارة مرور منطقة الجوف بتنفيذ حملة مرورية وبالتعاون مع الجهات ذات العلاقة لإزالة السيارات المهملة والتالفة من الشوارع العامة والطرقات.  ...

    100%x200

    انقلاب مركبة بسبب الضباب في فيفا يؤدي لوفاة شخص وإصابة آخرين

      تسبب حادث انقلاب مركبة على طريق نيد الحرم- المخافة في محافظة فيفا إلى وفاة شخص وإصابة أخويه في الحادث الذي وقع بسبب الضباب الكثيف على محافظة...

    100%x200

    معرض المعدات والأدوات هاردوير آند تولز الشرق الأوسط ينطلق في دبي

      تنطلق في دبي معرض المعدات والأدوات هاردوير آند تولز الشرق الأوسط في دورته الـ 20 والذي  تنظمه ميسي فرانكفورت في يونيو 2019 في مركز دبي...

    100%x200

    مؤسسة النقد تصدر تقرير سوق التأمين بالمملكة لعام 2018م

      أصدرت مؤسسة النقد العربي السعودي ساما التقرير السنوي الثاني عشر عن سوق التأمين في المملكة والذي يُبرز نتائج القطاع خلال العام 2018م والمساهم...