×

ابحث فى سعودى أوتو


الناغي لاندروفر تعلن عن وصول ديفيندر الجديدة الى السعودية

14 يونيو 2020
06/14/2020
الناغي لاندروفر تعلن عن وصول ديفيندر الجديدة الى السعودية


أعلنت شركة محمد يوسف ناغي للسيارات، الوكيل الحصري لسيارات "جاكوار لاند روڤر" في المملكة العربية السعودية ، عن وصول سيارة لاند روڤر ديفندر الجديدة إلى صالاتها.

وقال اندريه بونتويس، المدير العام لشركة محمد يوسف ناغي للسيارات جاكوار لاند روڤر : "مع وصول لاند روڤر ديفندر الجديدة، تدخل أسطورة حقيقية في عالم الطرقات الوعرة إلى صالات العرض الخاصة بنا. هذه السيارة الأسطورية من لاند روڤر تدمج قدرات سيارة الدفع الرباعي الفائقة والقيادة والتحكم الممتازَين، مع التصميم الفريد والتكنولوجيا المبتكرة وميزات الأمان مرتفعة الجودة، لتشكّل سيارة مجهزة بشكل مثالي لأي رحلة". 

وأضاف بونتويس : "الأكثر أهمية، أنه تم الحفاظ على مختلف الميزات التي كانت سبباً لولاء الكثيرين لسيارات ديفندر السابقة، حيث نجحت لاند روڤر بالربط بين ماضي ديفندر وحاضرها. تلقت هذه السيارة أصداءً ممتازة حين عُرضت للمرة الأولى في معرض فرانكفورت، وليس أمراً مفاجئاً أننا تلقينا الكثير من الاستفسارات عن موعد إطلاق السيارة الذي نحتفل به اليوم".

ديفندر الأكثر قدرة حتى الآن

بفضل قوة وكفاءة محركاتها، ومجموعة التقنيات الذكية الخاصة بالطرقات الوعرة، تعتبر ديفندر من أكثر سيارات الدفع الرباعي قدرة في العالم اليوم.

وتضمن مختلف الخيارات من محركات البنزين تحقيق ما يكفي من القوة والتحكم للخوض في أي بيئة كانت. 

وتتضمن محركات البنزين عند الإطلاق محركاً رباعي الأسطوانات بقوة 300 حصان، ومحرّكاً أكثر قوة سداسي الأسطوانات بقوة 400 حصان، مزوداً بتقنية المركبات الهجينة الخفيفة (MHEV) ذات الكفاءة المرتفعة. وجميع المحركات تعمل من خلال صندوق التروس ZF ثماني السرعات الأوتوماتيكي.

يتم تقديم نظام الاستجابة للتضاريس القابل للضبط للمرة الأولى مع ديفندر الجديدة، ما يتيح لخبراء الطرقات الوعرة أن يقوموا بضبط إعدادات مركبتهم لتلائم الظروف بشكل مثالي، فيما يمكن للسائقين غير الخبراء أن يتركوا لهذا النظام مهمة اختيار الإعدادات الأنسب للتضاريس التي يقطعونها، باستخدام الوظيفة الآلية الذكية.

وتساعد تكنولوجيا الرؤية الأرضية المتقدمة من لاند روڤر السائقين على الاستفادة من كافة قدرات سيارة ديفندر، عبر عرض شاشة اللمس المركزية للمنطقة المخفية عادة بغطاء المحرك، والتي تقع مباشرة أمام العجلات الأمامية.

تصميم مؤثر عاطفياً

الشكل الخارجي الفريد يسهّل تمييز سيارة ديفندر على الفور، مع الأجزاء المعلقة الأمامية والخلفية الصغيرة التي توفر زاوية اقتراب وزواية مغادرة ممتازتين، وقد أعاد مصممو لاند روڤر تصوّر الملامح المعروفة لسيارة ديفندر بما يلائم القرن الحادي والعشرين،  حيث جعلوا سيارة الدفع الرباعي الجديدة ذات ارتكاز عامودي مع نوافذ "ألبين" خفيفة في السقف، إضافة إلى الإبقاء على الباب الخلفي الذي يفتح جانبياً والعجلة الاحتياطية المعلقة خارج السيارة، والتي تجعل تمييز هذه السيارة عن سواها أكثر سهولة.

وتم نقل أسلوب التصميم المميز بالخلفية المكشوفة في سيارة ديفندر الأصلية إلى الداخل، عبر إظهار عناصر مختلفة من الهيكل يتم إخفاؤها عادةً، مع التشديد على البساطة والطابع العملي. وتتضمن الميزات المبتكرة ناقل سرعة معلقاً يلائم المقعد الأمامي الاختياري القابل للطي، ما يوفر إمكانية جلوس ثلاثة أشخاص في الصف الأمامي، كما كانت الحال في أوائل سيارات لاند روڤر.

ومع نظام "بيفي برو" المعلوماتي الجديد المميز بشاشة لمس ديناميكية، تتميز ديفندر الجديدة بتقدم تكنولوجي يليق بمتانتها المرتفعة. إضافة إلى ذلك، تنقل ديفندر الجديدة تكنولوجيا البرامج المتصلة إلى مستوى جديد، وذلك من خلال 14 نموذجاً منفصلاً قادراً على استقبال التحديثات عن بعد، ومن خلال تحميل البيانات فيما ينام صاحب السيارة في المنزل أو في مواقع بعيدة، ستتابع ديفندر الجديدة تحسنها مع مرور الزمن: فالتحديثات الإلكترونية ستصل إلى المركبة على الفور، بدون أي تأخير أو حاجة لزيارة وكيل لاند روڤر.

مخصصة لتناسب عالمك

تتوفر سيارة ديفندر الجديدة في السوق السعودي بفئة 110، مع خيارات استخدام خمسة مقاعد، أو 5+2 . وستكون الطرازات المتوفرة هي المواصفات القياسية SE وHSE  وعلى قمة هذه المجموعة إصدارات "ديفندر إكس" (Defender X)، إضافة إلى باقات. كما تتوفر أربع باقات من الإكسسوارات، هي باقة "المستكشف" و"المغامر" و"الريف" و"المدينة"، وكل منها تمنح سيارة ديفندر شخصية مميزة عبر مجموعة من التحسينات المختارة بعناية.

كما تتوفر طبقة ساتين الجديدة للحماية كخيار يتم تركيبه في المعمل بلون إندوس الفضي، وغوندوانا ستون وبانيغا الأخضر، ليقوم إضافة إلى حمايته لطلاء ديفندر الجديدة بإضفاء لمسة عصرية فريدة عليها.

وتأتي ديفندر الجديدة، المتوفرة للطلب الآن في المملكة العربية السعودية مزودة بتراث طويل وثري في الشرق الأوسط، إذ كانت مختلف سيارات سيريس وديفندر خير معين لمجموعة متنوعة من السائقين في المنطقة على مر السنين، كي يتمكنوا من الخوض في تضاريسها الصعبة. وقد بدأت الآن فصول جديدة في حكاية هذه السيارة، حيث خضعت سيارة ديفندر الجديدة لأكثر من 62,000 اختبار أثناء تطويرها، كما قطعت السيارة أكثر من 1.2 مليون كيلومتر في بعض من أكثر البيئات قسوة في العالم، بما في ذلك الصحارى في الشرق الأوسط.