تجربة فيات دوكاتو 2020 أفضل جيل على الإطلاق

تجربة فيات دوكاتو 2020 أفضل جيل على الإطلاق
  • 07 يوليو 2019
  • عبدالرحمن الرمّال - تورينو / إيطاليا 

    تطلّ شاحنة دوكاتو الجديدة طراز 2020 في أوّل ظهور لها، ويشكّل هذا الطراز نسخة مطوّرة من مركبة "فيات بروفيشنال" الأكثر مبيعاً التي لبّت متطلبات أعمال مختلفة بفضل الحلول المتطوّرة التي تحلّت بها لمدّة 38 سنة، من مركبات نقل البضائع إلى تلك المجهّزة بمعدّات أكثر .

    تعقيداً. في الواقع، تشكّل مركبة "دوكاتو" الرائدة في السوق الأوروبية من دون منازع للسنة الخامسة على التوالي وتحتلّ المرتبة الأولى في مجال المبيعات في 12 بلداً مختلفاً.

     

     

    ومن الممكن تفسير النجاح الذي تظهره هذه الأرقام من خلال القدرة على تقديم حلٍّ شامل لمختلف الحاجات الاحترافية. فيستطيع العملاء الاعتماد على "دوكاتو" وعلى تعدّدية استخدامها من أجل أيّ نوع من النقل أو متطلبات الأعمال، من نقل الأفراد إلى توصيل بضائع في المدن أو نقل البضائع المبرَّدة بفضل المزايا التقنية، مثل الحمولة والحجم والتحميل على المحور، التي سجّلت رقماً قياسياً بين مركبات الدفع الأمامي الكلي، بالإضافة إلى أكبر مجموعة من قواعد العجلات مع مقاييس طول وارتفاع مختلفة.

    وتواجه اليوم "دوكاتو" الجديدة طراز 2020 تحدّياً جديداً ولافتاً، ألا وهو أن تصبح أفضل "دوكاتو" على الإطلاق. وكان من الصعب تحسين طراز ناجح أصلاً، لكن في سبيل تحقيق ذلك، ركّز مهندسو فيات بروفيشنال على مقاربة معدّلة أكثر حسب الحاجة، فلجأوا إلى عملية تطوير تعتمد على أفضل الممارسات والتجارب الملموسة. واليوم، تتحلّى جميع المحرّكات بتصنيف 6D للانبعاثات، وتتميّز بأنّها أكثر فعالية وصديقة للبيئة وتتمتّع بأداء عالٍ، مع أنواع متعددة من الوقود، مما يخفّف العبء على البيئة. ويتمّ أيضاً إطلاق ناقل الحركة 9Speed الأوتوماتيكي الجديد. ويُعدّ هذا محوّل العزم من الجيل الأحدث القادر على استغلال جميع نقاط عزم المحرّك. ويشكّل هذا المحوّل ناقل الحركة الأفضل في فئته من ناحية الوزن، فيضمن الاعتمادية والمتانة بالإضافة إلى متعة القيادة في جميع الأوقات.

     

     

    علاوة على ذلك، ستطرح في عام 2020 نسخة كهربائية بالكامل من "دوكاتو" تستعين بتقنيات "فيات بروفيشنال"، فتضاف إلى طراز "دوكاتو ناتشورال باور" Ducato Natural Power الذي يعمل بالميثان لتشكّل خياراً آخر بين الخيارات التي تعمل بالوقود البديل. ويتمّ تطوير "دوكاتو إلكتريك" ضمن مشروع تجريبي إبداعي، بالتعاون مع عملاء مختارين بارزين لتقديم حلول مناسبة أكثر من دون المساومة على الحمولة والأداء. وأخيراً وليس آخراً، تزخر المركبة بالأجهزة الأكثر تطوّراً لمؤازرة السائق وتضمّ نظام ترفيه من الجيل الأحدث.

    المحرّكات: أداء ومراعاة للبيئة وكفاءة عالية

    لطالما كانت مجموعة المحرّكات من نقاط قوة "فيات بروفيشنال دوكاتو". وهي مجموعة شاملة تناسب استعمالات مختلفة، والأهم أنها متينة وعالية الأداء. و"دوكاتو" هي الطراز الوحيد في فئته الذي يجهّز بمحرّك ديزل مستوحى من عالم الصناعة، فهو متين وقادر في الوقت عينه على منح مستوى الأداء والراحة الذي تؤمنه السيارة.

     

     

    وتحتفظ "دوكاتو" طراز 2020 بكلّ المزايا التي لاقت استحسان العملاء، لكنّها خضعت لتحسينات في سهولة القيادة وباتت تضمّ طرازات أقوى. وتجّهز كل الطرازات الجديدة بمحرّكات بتصنيف Euro 6D. وتضمّ مجموعة محركّات MultiJet 2 كلها الآن محرّكات سعة 2.3 ليتر مستوحاة من القطاع الصناعي مع ضاغط بهندسة متغيرة لنيل قيادة أسلس والمحرك الأكثر مرونة على الإطلاق حتّى عند سرعات دوران منخفضة جداً. ويترتّب عن ذلك انخفاض في معدلات الاستهلاك في ظروف القيادة الحقيقية. وبفضل التحكم الإلكتروني، بات نظام التوربو الجديد في وضع يخوله تعديل ديناميكيات السوائل فيه بحسب سرعة المحرك وأسلوب القيادة، وذلك من أجل منح الشحن المناسب في كل الأوقات. وهذا ممكن بفضل اللجوء إلى سلسلة من الشفرات التي تقع على شفرة التربينة وهي تتحكم بدفق غاز العادم وبالتالي تتحكم بسرعة الضاغط وقوّته.

     

     

    وتحافظ مجموعة محركّات MultiJet 2 في "دوكاتو" على جوهر فيات بروفيشونال، أي "مهمة واحدة-محرك واحد"، وهذا يعني أنها تقدم حلاً ممتازاً لتلبية الحاجات التي تتطلبها نشاطات العملاء المختلفة. وتبدأ مجموعة محركات "دوكاتو" مع محرّك Multijet 2 سعة 2.3 ليتر بقوّة 120 حصاناً عند 2,750 دورة في الدقيقة مع عزم أقصى قدره 320 نيوتن متر عند 1,400 دورة في الدقيقة، مع علبة تروس يدوية، مما يحسن القوة والعزم بنسبة 10% مقارنة بالمحرك السابق سعة ليترين.

    ويشكل المحرك الذي يولد 140 حصاناً عند 3,500 دورة في الدقيقة قلب المجموعة، وهو محركٌ مرنٌ ومتعدد الاستخدام بفضل 350 نيوتن متر من العزم (زيادة 9% مقارنة بمحرّك 130 MultiJet) عند 1,400 دورة في الدقيقة. وهو متاح مع علبة تروس يدوية أو ناقل حركة 9Speed أوتوماتيكي متطوّر من تسع سرعات. وتظهر نوعية البناء المراعية للبيئة ومستويات الأداء المتفوقة في المحرّك الذي يولد 160 حصاناً عند 3,500 دورة في الدقيقة مع 40 نيوتن متر من العزم عند 1,500 دورة في الدقيقة فضلاً عن ناقل حركة أوتوماتيكي. ويستعين هذا المحرك بعمود إدارة بمحامل كبيرة وكبّاسات خاصة وشاحن تربيني محدد، فيتحسّن الأداء ومتانة المحرك.

     

     

    ويتميّز محرّك MultiJet القمة بين المجموعة بقوة 180 حصاناً عند 3,500 دورة في الدقيقة وعزم 400 نيوتن متر مع علبة تروس يدوية، أو 450 نيوتن متر (أكثر بنسبة 12 في المئة مقارنة بالطراز السابق) مع ناقل الحركة الأوتوماتيكي الجديد من تسع سرعات، وهذا يجعل المحرك الأفضل في فئته من ناحية العزم. ويخصص هذا المحرك للأشخاص الذين يطلبون الأداء الأفضل وراحة القيادة القصوى، ولاسيما عند اختيار علبة التروس الأوتوماتيكية الجديدة. ويمكن أيضاً اختيار نسخة "ناتشورال باور" مع محرّك سعة 3 ليتر يعمل بالميثان ويولّد 136 حصاناً عند 2,730 دورة في الدقيقة وعزماً أقصى قدره 350 نيوتن متر عند 1,500 دورة في الدقيقة. ويرسّخ هذا التزام فيات بروفيشنال وريادتها في تطوير هذا الوقود البديل.

     

     

    ويشكل طراز "دوكاتو 140 ناتشورال باور" جزءاً من سلسلة كاملة مع العربات التجارية التي تعمل بالميثان، وتتراوح بين فانات مستوحاة من السيارات إلى طراز فيورينو" Fiorino، بما في ذلك طراز "دوبلو" Doblò بقاعدة العجلات القصيرة وقاعدة العجلات الطويلة.

    ناقل الحركة 9Speed الأوتوماتيكي الجديد

    يضمن ناقل الحركة الأوتوماتيكي الجديد من تسع سرعات تجربة قيادة مريحة وممتعة، بدون المساومة على الأداء ومع تحسين مستويات استهلاك الطاقة في أي ظرف من الظروف.

    ويعتبر هذا الناقل الأفضل في فئته من ناحية الوزن، وهو يسمح بالاستفادة بأفضل طريقة من عزم القيادة الذي يبلغ رقماً قياسياً قدره 450 نيوتن متر على نسخة الـ180 حصاناً. أخيراً وليس آخراً، يضمن ناقل الحركة هذا اعتمادية ومتانة عاليتين جداً بفضل محوّل العزم الذي يحلّ مكان القابض التقليدي.

     

     

    وقد طور فنّيو فيات بروفيشنال مركبة "دوكاتو" طراز 2020 مع ناقل حركة 9Speed الأوتوماتيكي لكي يتمكّن كل عميل من تحسين أداء السيارة واستهلاكها وفقاً للمهمّة والمسار المحدّدين. وبإمكان السائقين 

    الاختيار بين ثلاثة أنماط قيادة مختلفة: النمط العادي Normal، ونمط التوفير Eco الذي يمنح تجاوباً أكثر سلاسة عند التسارع بفضل استراتيجية تعشيق مخصصة لذلك للمزيد من التخفيض في الاستهلاك، ونمط القوة Power الذي يعطي تجاوباً وتعشيقاً سريعين لقيادة ممتعة وأداء محسّن حتى في الظروف الصعبة.

    وفي السيارة نمطا تشغيل: في وضعية D (القيادة)، تختار وحدة التحكّم سرعة التعشيق تبعاً لظروف القيادة المختلفة: السرعة والحمل والانحدار، ونمط Autostick، في حالة التعشيق المتكررة وفي ظروف القيادة الصعبة، مثل المنحدرات القوية، للسماح للسائق بالحفاظ على سرعة تعشيق أدنى مع تحسين في مستوى الأداء وتفادي ارتفاع الحرارة. ويتم تشغيل هذه الوضعية عبر تحريك مقبض التعشيق يساراً ثمّ إلى الخلف وإلى الأمام لتعشيق السرعة.

    خاصية EcoPack

    تجهّز "دوكاتو" الجديدة كتجهيز قياسي بخاصية EcoPack التي تجمع أفضل ما تقدّمه التكنولوجيا الذكية المعتمدة لحماية البيئة. وتضمّ خاصية EcoPack ميزة وقف المحرك عند الوقوف والمبدّل الذكي ومضخّة الوقود بالتحكّم الإلكتروني، مما يضمن التوفير في الطاقة والكفاءة في حرق الوقود، فيساعد الضغط على زرّ ECO على التوفير في الوقود. ويساهم هذا كله في تحسين كلفة الملكية الإجمالية للسيارة، وهذه ميزة إضافية لـ"دوكاتو" وكلّ عربات فيات بروفيشنال.

    مؤازرة القيادة والترفيه

    "دوكاتو" طراز 2020 هي أفضل "دوكاتو" بمختلف جوانبها: التكنولوجيا والسلامة والاتصالية ونظام متقدّم لمؤازرة السائق وتعدد في أنواع المحركات. فتضمّ المجموعة الجديدة أنظمة مؤازرة القيادة الأكثر تطوراً التي تساعد السائق على التحكم بالسيارة من جميع الزوايا. والأجهزة المتاحة هي التالية:

    - مساعد النقطة العمياء BSA الذي يستخدم مستشعرات رادارية في المصدّ الخلفي لرصد السيارات المقتربة من جانب السيارة التي لا يراها السائق إن كانت في النقطة العمياء من مرآة الرؤية الخلفية.

     

     

    - رصد المسار الخلفي RCP الذي يستعمل مستشعرات رادارية لرصد السيارات المقتربة من الجانب عندما تكون السيارة تسير إلى الخلف. وهو يسمح بتفادي الحوادث عند عمليات المناورة.

    - التحكّم الكامل بالمكابح FBC الذي يرصد العوائق وبعد التأكّد من اقتراب خطر داهم بالاصطدام يحذّر السائق ويتدخّل عبر تشغيل المكابح تلقائياً.

    - نظام التحذير من الابتعاد عن المسار LDWS الذي يحدّد ما إذا كانت السيارة تبتعد عن المسار الذي تسيره فيه بما في ذلك في ظروف الرؤية الرديئة. وفي حالة الخطر، يصدر حذير صوتي وبصري لتنبيه السائق على الفور.

     

     

    - التعرّف إلى إشارات المرور الذي يستعين بالكاميرا في السيارة لمساعدة السائق عبر التعرّف إلى إشارات السرعة القصوى والتجاوز على جانب الطريق ويعرض رسمها على الشاشة الداخلية.

    - التعرّف إلى الإضاءة العالية الذي يتحكّم بتشغيل مصابيح الإضاءة العالية وإطفائها فيزيد من قدرة الرؤية ويقلّل من خطر الإبهار عند القيادة في الليل عبر التعرّف إلى السيارات التي تسير بالاتجاه المعاكس تلقائياً.

    - مستشعر المطر والغروب الذي يشغّل مسّاحتي الزجاج الأمامي ويعدل سرعتهما بحسب حدّة هطول المطر. أما مستشعر الغروب فيشغّل مصابيح الإنارة تلقائياً عندما تصبح الإنارة الخارجية غير كافية.

    - نظام مراقبة ضغط الإطارات TPMS الذي يراقب ضغط الإطارات باستمرار ويشير إلى أي فقدان للضغط فوراً على الشاشة الداخلية.

    وتعتبر خاصية "التحديد المسبق لسرعة الدوران الدنيا" Engine Idle Preset إضافة لا بدّ منها لزيادة سرعة دوران المحرك الدنيا من أجل تأمين الطاقة لأي تجهيزات كهربائية إضافية في السيارة ومصابيح الشحن LED Cargo Lights. وتؤمّن هذه المصابيح الجديدة والأقوى من السابق إنارة فعالة في منطقة الشحن طوال الوقت وتصل إلى 70 لوكس في الوسط و40 لوكس على الأطراف.

    الترفيه مع قدرة تشغيل Apple CarPlay وتلاؤم مع Android Auto

    من النصف الثاني من السنة ستزداد الأنظمة الترفيهية في "دوكاتو" الجديدة. والنظام الترفيهي المتاح الآن يتألّف من شاشة لمسية قياس 7 بوصات من "موبار" Mopar وفتحة USB وراديو رقمي وإمكانية تحديد 

    أبعاد السيارة ونوع الزينة الخارجية التي تعطي إشارات عن الطرقات التي يجب تفاديها لأنها ضيقة أو منخفضة العلو. وهذه ميزة محترفة حقيقية موجّهة للسائقين والمحترفين الآخرين.

     

     

    ويتميّز النظام الجديد بقدرة الدمج مع Apple CarPlay والتوافق مع Android Auto. ويعرض تطبيق Apple CarPlay إرشادات الطريق المعدّلة بحسب وضع الطرق ويمكن استعماله لإجراء الاتصالات الهاتفية وتلقّيها وإرسال الرسائل النصية وتلقيها والاستماع إلى Apple Music والكتب السمعية والبودكاست مع المحافظة على التركيز على القيادة.

    ويستعين CarPlay أيضاً بخاصية "سيري" Siri للتحكّم الصوتي، وهو مصمّم خصيصاً ليتمّ استخدامه في حالات القيادة. ويتلاءم النظام أيضاً مع تطبيق Android Auto للاستمرار بتجربة "آندرويد" في السيارة، وذلك عبر "إسقاط" التطبيقات والخدمات على الشاشة الوسطية. وهو مصمّم ليجعل الوصول إلى المعلومات أثناء القيادة سهلاً وآمناً. وبإمكان السائق استخدام خرائط جوجل Google Maps أو Waze للحصول على إرشادات الطريق وولوج تطبيقات الموسيقى والوسائط المتعددة أو تطبيق المراسلة المفضّل. 

    أسلوب ممتع شبيه بالسيارة

    جاء إلهام أسلوب "دوكاتو" طراز 2020 من "تصميم متطوّر شبيه بتصميم السيارات"، وهو عند دمجه مع مفهوم مركبة تجارية خفيفة حقيقية يعطي انطباعاً بارزاً بالحيوية والسلامة والجودة والمتانة. بالتالي، تحسّن مركبة فيات بروفيشنال مفهوم "الجمع بين التصميم والوظيفية" الذي لطالما كان ميزة بارزة في هذا الطراز منذ عام 1981. و"دوكاتو" الجديدة مركبة حديثة ذات شكل ملفت للغاية بين المركبات التجارية الخفيفة، فهي مركبة تتحلّى بجاذبية كبيرة حرص المصممون على المحافظة عليها وتعزيزها.

     

     

    وتشكّل ميزتها التصميمية الأساسية هيكلاً يضمّ مساحتين محدّدتين بوضوح، المساحة العلوية والمساحة السفلية. وجعل المصمّمون هذا الفصل اليوم ذا طابع أقلّ هندسية وأكثر ديناميكية بفضل مقاربة بعدية جديدة. فيبرز القسم الأمامي بفضل عمودين أماميين يندمجان ببعضهما من خلال الشبك الأمامي اللافت الذي يعانق شكله القسم الأمامي كله على مستوى المصابيح الأمامية. وتبرز مقدّمة "دوكاتو" بفضل شبكها الأمامي الذي يشبه لونه التيتانيوم والخطّ الأسود اللامع عند مستوى المصابيح الذي يعطي هذه الميزة المعروفة طابعاً عصرياً. وكذلك يمنح المركبة قوّة وعزماً علماً أنه صمّم أساساً لحماية ما خلفه، على غرار الخوذة الاسبارطية التي استوحي منها التصميم. وتتم حماية الأجزاء الأضعف في المركبة عبر طيّ بنية المصدّ وغطاء المحرّك المتينة وذلك من أجل تخفيف تكاليف التصليح على العملاء.

    "دوكاتو إلكتريك" طراز 2020: مزيد من التكنولوجيا والفعالية والقيمة

    تنجح "دوكاتو الجديدة" في محاولتها للتحسّن، وذلك عبر اتّخاذها طريقاً تطويرياً لم تبتعد عنه لحوالي أربعين سنة. فتتميّز بأداء ممتاز وبمراعاتها للبيئة واهتمامها الكبير لكلفة الملكية الإجمالية، وذلك بهدف تلبية الحاجات المختلفة لكلّ مهمّة احترافية، بالإضافة إلى المجموعة الأوسع من المركبات التي تتحلّى بشكل أنيق ومميّز وتضمّ تكنولوجيا متطوّرة. 

     

     

    غير أنّ هذا ليس كافياً، فبدءاً من هذا العام، ستصبح النسخة الكهربائية بالكامل متاحةً للطلب المسبق. وتخضع هذه النسخة حالياً لمشاريع تجريبية مخصَّصة لعملاء بارزين ستجري معهم اختبارات مشتركة للتعرّف أكثر إلى الحاجات الخاصة. وستصبح "دوكاتو" طرازَ "فيات بروفيشنال" الأوّل الكهربائي بالكامل المصمَّم والمطوَّر تبعاً لمعايير الجودة الأعلى التي تعتمدها مجموعة فيات كرايسلر للسيارات.

    وتتبادل فيات بروفيشنال خبرتها التكنولوجية لتصمّم النسخة الكهربائية من مركبتها الأكثر مبيعاً، كما ستفعل لسائر المجموعة، فتكون تصميماً معدّاً حسب الطلب يلبّي حاجات مستخدمه المحترف، وذلك تحت راية الإبداع والحبّ ومراعاة البيئة والأداء التي تعتمدها "دوكاتو" في مفهومها الذي يتمحور حول "المزيد من التكنولوجيا والفعالية والقيمة"، مقدّمةً للعملاء أفضل "دوكاتو" على الإطلاق.

    من المقرّر أن تصل "دوكاتو" الجديدة طراز 2020 إلى صالات العرض في الشرق الأوسط في أوائل عام 2020، وتليها شاحنة "دوكاتو إلكتريك" في أواخر عام 2020.

    0

    للمشاركة عبر مواقع التواصل الاجتماعى


    تعليقات disqus

    تجارب ذات صلة