FAW فاو

السيارات الصغيرة .. الحل لمستقبل المدن الكبرى

30 حزيران/يونيو 2016
بواسطة :  

مع التزايد السكاني الرهيب على مستوى العالم، بات التنقل مشكلة، وخاصة داخل المدن الكبيرة شديدة الازدحام. ويرى الباحثون أن السيارات الصغيرة تقدم أحد الحلول لهذه المشكلة، غير أن التحديات، التي يواجها المستقبل، تتطلب أفكار ومفاهيم جديدة تختلف عن تلك، التي نعرفها اليوم.
ونظراً لظروف الازدحام في مثل هذه المدن الكبيرة، والكثافة المرورية العالية، فإن السيارات الصغيرة سيكون لها مستقبل واعد. ويرى بن بتلين، محلل السوق بمعهد التحليل جاتو دايناميكس في هارو (بريطانيا)، أن هناك اتجاهاً واضحاً نحو السيارات الصغيرة، وقد استفاد منه في المقام الأول ما يسمى بالقطاع B. ويدور الحديث هنا عن سيارات مثل فولكس فاغن Polo وأوبل Corsa وفورد Fiesta، فضلاً عن الموديلات الجديدة مثل أوبل Karl وفورد Ka+ والعائدة إلى دائرة الضوء سمارت Forfour.
وتبقى سمارت Fortwo من أصغر السيارات الموجودة على الطرقات؛ حيث يبلغ طولها 2.69 متر، ولكنها مع سعر 10 آلاف و 485 يورو لا تعد السيارة الأرخص في الأسواق.
وفي فئة أعلى بقليل، حيث يتم تجهيز السيارة بأربعة مقاعد بدلاً من اثنين، يوجد أيضاً الأقزام تويوتا Aygo وستروين C1 وبيجو 108 والموديل الجديد من فولكس فاغن Up وسيات Mii وسكودا CitiGo وسوزوكي Celerio ورينو Twingo القريبة تقنياً من سمارت.
بنزين أو دفع كهربائي
ونظراً لأن هذه السيارات الصغيرة عادة ما تستخدم للمسافات القصيرة، يكاد ظهور محركات الديزل بها يكون معدوماً، لذا فإن أغلب هذه الموديلات تعتمد على محركات البنزين أو حتى على الدفع الكهربائي.
وبالنظر إلى جميع الخيارات، فإنه لا توجد فئة أخرى تضم هذه النسبة من السيارات، التي تعتمد على الدفع الكهربائي؛ حيث قدمت فولكس فاغن أصغر سيارتها أيضاً e-Up، بينما أعلنت دايملر عن طرح موديل كهربائي من جميع نسخ سمارت بنهاية العام الجاري. وكشفت ميتسوبيشي عن سيارتها الكهربائية EV، التي تقترب من الناحية التصميمية مع بيجو Ion وستروين C-Zero.
وقدمت العديد من شركات تصنيع السيارة في السنوات الأخيرة سيارات صغيرة للمدن الكبيرة. ولكن تبقى اختباريات مثل فولكس فاغن Nils أو ميني Rocketman مجرد قطع فردية، وما زالت شيفروليه ENV ضمن موديلات الشركة الاختبارية. وما زالت تويوتا iRoad فقط ضمن خدمة مشاركة السيارات.
ويؤكد كثيرون من باحثي الاتجاهات أن هذا سيشهد تغييراً في الوقت القريب؛ فصحيح أنه لا يوجد اليوم أية مشاريع جديدة لسيارات صغيرة، على الأقل أكثر مما تم الاعلان عنه من الشركات المنتجة، ولكن عندما تكون هناك سيارات ذاتية القيادة بشوارع المدن الكبرى تقل راكبيها كسيارة أجرة روبوت، عندها ستلوح فرصة لظهور السيارات الصغيرة.
وليس هباء ما كشفت عنه غوغل من نموذج مبدئي لسيارة صغيرة للمدن الكبيرة، ويرى يوهان يونغفيرث، المسؤول عن التقنيات الرقمية بمجموعة فولكس فاغن، أنه من الخطأ اعتبار مثل هذه السيناريوهات من الخيال بعيد المنال، فقد يكون هذا أقرب مما يعتقد البعض.

أضف تعليق

FAW

موقع السيارات الأول في الشرق الأوسط