FAW فاو

علامة بورجوارد تعود لصناعة عشرة آلاف سيارة

31 تشرين1/أكتوير 2016
بواسطة :  

تعتزم العلامة التجارية “بورجوارد”، التي أعيد إحياؤها بدعم صيني، فتح مصنع للسيارات في ألمانيا لصناعة عشرة الاف سيارة سنويا. تعود الشركة، والتي كانت ثالث أكبر منتج للسيارات في ألمانيا ، إلى موطنها السابق في شمال ألمانيا في مدينة بريمن حيث تنوي صناعة سيارة BX7 الكهربائية بدءا من عام 2018.

يقول السيد اولريتش فولكر المدير التنفيذي في شركة “بورجوارد”:”سيكون الانتاج مرنا ومنظما بطريقة يمكننا تكييفها وبالتالي زيادة القدرة وعدد الموديلات.”

وأعلنت “بورجوارد” انها لم تكن تعد لموطنها الاصلي لسبب عاطفي وحسب وانما لسبب لوجستي أيضا وذلك لسهولة وصولها إلى ميناء بريمرهافن حيث العمال المهرة والصناعة القوية المتمركزة في المنطقة.

وقالت الشركة أن سيتم تزويد السيارات ببطاريات من شركة LG. تقوم “بورجوارد” اليوم ببناء تشكيلة من محركات الاحتراق لموديل BX7 في ميون قرب بكين. وسيكون المصنع الالماني اول مصنع لها خارج الصين والقاعدة الاوروبية والتي تنوي طرح BX7 EV ولاحقا نماذج مختلفة كهربائية وهجينة من BX6 وBX5 SUV.

وفي وقت سابق كانت “بورجوارد” قد اعلنت افلاسها عام 1961 بعد صناعة حوالي 1,2 مليون سيارة من “بورجوارد” و Lloydو Goliathفي بريمن منذ عام 1920. وتم اعادة احياء الشركة بتمويلها من قبل صانع الشحنات الصيني المملوك للدولة الصينية (بيكي فوتون). وقامت “بورجوارد” مؤخرا بتوظيف مدراء تنفيذيين من شركات صناعة سيارات غربية بما فيهم فولكر، الرئيس السابق لدايلملر في آسيا، للمساعدة في اعادة احيائها.

وذلك في استراتيجية مماثلة لشركة Lynk & Co التابعة لجيلي التي تخطط لبيع سيارات في اوروبا المطورة مع فولفو.

أضف تعليق

FAW

موقع السيارات الأول في الشرق الأوسط