FAW فاو

كيا تستعرض طرازات فريدة في معرض SEMA

08 تشرين2/نوفمبر 2016
بواسطة :  

كشفت شركة كيا للسيارات اليوم النقاب عن أربع سيارات جديدة مصممة حسب الحاجة وذلك في يوم افتتاح معرض (SEMA) لعام 2016م واضعة بذلك تصور باهر لمستقبل جديد، حيث أن السيارات ليست فقط ذاتية القيادة وحسب، لكنها ايضا مصممة حسب الحاجة ووفقا لأسلوب حياتنا ورغباتنا، حيث أن كل نسخة مبتكرة من هذه السيارات يثير الخيال حول ما الذي سوف يكون قاب قوسين أو أدنى من التحقق في عالم الواقع. كذلك تقدم شركة كيا لأول مرة سيارة تيلورويد المعدلة ذات الدفع الرباعي الهجين الكاملة الحجم في معرض (SEMA) والتي تم الكشف عنها للمرة لأولى في أوائل هذا العــام في معرض السيارات الدولي بأمريكا الشمالية.
 
لقد ذكر مايكل سبراغ الرئيس التنفيذي للعمليات ونائب الرئيس التنفيذي لشركة كيا موتورز، أمريكا، قائلاً: "إننا على مدار فترة تواجدنا في السوق ألأمريكية والتي بلغت 22 عام رأينا بكل فخر وإعتزاز كيف أن سياراتنا تساعد الناس على تحقيق أحلامهم المرتبطة بأنماط حياتهم المختلفة بنشاط وفعالية". وإستطرد قائلاً: " إن معرض (SEMA) لهذا العام يتيح لنا الفرصة للتفكير في كيف يكون مستقبل حياة القيادة الذاتية يوماً في المستقبل)
 
تم استعراض مجموعه خمس سيارات مصممة حسب الحاجة في معرض (SEMA) في صالة عرض شركة كيا للسيارات، كل منها إبتعد في التصميم عن متطلباتنا العادية في حياتنا اليومية في السيارات لتشق طريق يتميز بالتفكير الإبداعي والخيال والمتعة والإثارة.
 
نيرو ترياثلون: [1]
يعترف ويقر كل رياضي من النخبة بميزاتها على الطريق الطويل، وصعودها إلى القمة ويعرف هذا ممارسوا رياضة السباقات الثلاثية (triathlon) أكثر من غيرهم حيث أن ممارسة الجري طوال الليل، وركوب الدراجات عبر البلاد النائية، والسباحة في المياه أثناء الظلام كل هذا يجعل من التدريب على ممارسة الرياضة الثلاثية تجربة منعزلة حقاً ومن أجل ذلك تم تصميم سيارة نيرو ترياثلون الذاتية القيادة من شركة كيا للسيارات المزودة بمقصورة مصممة للراحة والإستعداد لللإنطلاق مجدداً كما إنها في نفس الوقت مزودة بمعدات واجهزة للتدريب ومعدات للسلامة عالية الجودة.
 
 
لقد تم تعديل سيارة نيرة 2017 وتحويلها إلى أداة ذات فائدة وسيارة تناسب اسلوب الحياة المطلوب وتصميمها حسب الحاجة بواسطة حرفيين مهرة في شركة LGE-CTS للسيارات الرياضية جيث تم إزالة السقف من زكائز-D الخلفية لتوفير قاعدة صغيرة لتثبيت الدراجات الهوائية، وصندوق للأدوات ووحدة لحمل كمبيوتر لوحي حيث يمكن بكل سهولة تثبيت دراجة السباق (Felt IA 2) ونقلها أو قفلها في مكان مغلق لغرض الإصلاح أو النقل. كما أن ضوء الليزر الكاشف للمسار وتوفير السلامة المثبت بالدراجة ONEU في الخلف يطلق ضوء ليزر خلف السيارة وبذلك يمكن للرياضي أن يراقب بسهولة السرعة والوقت والمسافة المقطوعة من خلال اللوحة بينما تحافظ سيارة نيرو على وتيرة ثابتة كما يمكن تركيب لوحة التابلت داخل السيارة للتسلية أو إجراء التحليل بينما تقوم نيرو بدون مجهود بالقيادة وتوصيل الرياضي إلى المنزل أو مرحلة المنافسة التالية. ولقد تم تزويد نيرو تراياثليت بإطارات رياضية 265/35R-18 Dunlop Direzza وعجلات سباق رالي خفيفة الوزن قياس 18 بوصة إلى جانب تركيبها على نظام تعليق منخفض 2 بوصة.
 
إزالة العمود B على جانب منطقة الراكب تسهل عملية الدخول إلى المقصورة المصممة لتوفير الراحة والمتميزة بالكفاءة وتم تعديل الباب الخلفي ليفتح بواسطة مفصل خلفي محوري بينما تم إعادة تصميم الباب الأمامي ليفتح بصورة واسعة اكثر مما كان في سيارة نيرو السابقة مما يمكن الأبواب من الانفتاح بصورة كاملة بزاوية 90 درجة. وطالما لا يوجد سبب ليقوم الرياضي بالقيادة، فقد تم اجلاس الرياضي على كرسي مستلقي مريح ينعدم فيه الإحساس بثقل الجاذبية كما توجد عدة خزائن مخصصة للإمــدادات الضرورية، والملابس وقطع الغيار، ودش محمول يسمح بالاستحمام السريع بعد السباق.
 
سيارة "إسكول أوف روك سيدانا 1":
واحدة من النواحي الأكثر إثارة في القيادة الذاتية هي نواحي السلامة المرتبطة باستبعاد والتخلص من احتمالات الخطأ البشري عندما تكون خلف عجلة القيادة وينطبق هذا على الواقع بشكل خاص عندما يتعلق الأمر بالأطفال، وفي هذا المجال تتخيل شركة كيا ذلك العالم الذي تقوم فيه السيارات في يوم ما وعلى نحو مستقبل بنقل صغارنا لقضاء حاجياتهم وضروريات حياتهم المليئة بالمشاغل.
 
بناء على الشراكة مع إسكول أوف روك، الرائدة في مجال تعليم الموسيقى المعتمدة على الأداء قامت شركة كيا بتحويل الحافلة الصغيرة سيدونا (المعروفة باسم 'غراند كرنفال "في بعض البلدان) إلى LGE-CTS، وقامت بعقد جلسة إبداعية مع جميع الأطراف المعنية، ونتج عن ذلك ميلاد سيارة فان "روك أو سيدونا" الرائعة والمبتكرة. هذا الاستوديو بالخاص بالتسجيل الذي يمكن طيه يتميز بجميع الخصائص وكل شيء يلهم الموسيقيين الطموحين: الاستوديو، ومكان للاسترخاء وطريقة للتنقل وتحريك اليدين للإستخدام بحرية تامة. إن سيارة (اسكول اوف روك) المذهلة المدهونة يديوياً تخفي في داخلها هيكل يتميز بالمتانة وعناصر السلامة (IIHS Top Safety Pick) زائدا (NHTSA) وسيدونا NHTSA في سيارة سيدونا المصنفة ضمن فئة الخمس نجوم، وبذلك يمكن تطمين الآباء على وصول اطفالهم إلى الجهات المعنية بكل أمان وسلامة وذلك في أكثر من 180 موقعا. إن سيارة (اسكول اوف روك) تخطط للانطلاق بطريقة تمكنها من النجاح في مختلف المعارض إعتمادا على الموهبة والإبتكار.
 
التحسينات الهامة التي تمت على سيدونا إشتملت على إزالة العامود"ب" التي توجد على ناحية السائق، ومجموعة التوجيه (الدركسيون) وأداة اختيار السرعات (التروس) وهذا يوفر الإمكانية لوجود لوحة تتميز بالخلط الرقمي والشاشات الرقمية المسطحة من اجل تسجيل المسارات. وتقوم مكبرات الصوت المثبتة في الامام بإطلاق نغمات والحان وعندما يتم توجيه المسار لأسفل فإن ضوء التسجيل المثبت في السقف يقوم بالإضاءة. سوف يقدر المطربون جودة الميكروفون المتدلي من السقف. استديو الصوت الجيد مزود ببطانة لوحات رغوية صوتية من الداخل لتقليل الضوضاء الخارجية خلال جلسات التسجيل المكثف. وفي الحالات التي تقرر فيها الفرقة القيام بعرض على جانب الطريق، فإن بوابة الرفع في سيدونا سوف تفتح للكشف عن ما بالداخل كما إن هناك أيضا خزانة على السطح للجيتارات، وجتارات الباس وغيرها من الآلات العديدة وتوجد أيضا وسائد وأكياس هوائية مخصصة ممتعة ومريحة تسمح لأعضاء الفرقة بالاسترخاء.
** أقرأ المزيد**
شعارات وايقونات سيارة (اسكول اوف روك) والايقونات المستوحاة من الموسيقى جميعها مطلية يدويا بالألوان على شكل طبقات من اللون الأحمر بتباين بين الألوان الأبيض والأسود. وعلى الرغم من أنه لا توجد تعديلات على جهاز التعليق، إلا إن سيارة (سكول اوف روك) سيدونا مزودة بإطارات فوسن VFS-6 6 مقاس 20 بوصة مطلية بخلفية سوداء ملفوفة حول إطارات تويو بروكسيس مقاس 255/45R-20.
 
سورنتو إسكاي جوندولا 1:
تم تصميم وتركيب سيارة كيا سورينتو، في خطة تميزت بالإرتقاء بفكرة السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات إلى آفاق جديدة - بالمعنى الحرفي والمجازي – وذلك من قبل (LUX Motorwerks) لإستخدامها في الثلوج والجليد لنقلك وزملائك المتزلجين إلى قمة الجبل للإنطلاق مجدداً في جولــة أخرى. إن سيارة سورينتو جوندولا الفاخرة ذاتية القيادة صممت بأكملها للتسلق إلى المناطق المرتفعة في اسلوب جديد يتميز بالراحة والدفء.
 
المسارات المطاطية المطلية بالبودرة البرتقالية تجعل من هذه السيارة (جوندولا) سيارة للطقس البارد ويمكنها الذهاب والوصول إلى أي مكان كما إن التركيبات المعدنية لمحمل السقف تحتوي على مستودع لتخزين الزلاجات والقوائم بينما منطقة شحن الأمتعة والأغراض توفر مساحة واسعة للأحذية والحقائب وغيرها من المعدات، كل ذلك يمكن الوصول اليه بكل يسر بفضل إزالة العامود-B والأبواب الخلفية التي تم تحويلها إلى أبواب تفتح إلى الخلف أما في الواجهة الأمامية، فقد تم طلي المصابيح الأمامية لسيارة سورينتو بالأسود والفضي والبرتقالي وتم تركيب قضبان إضاءة (LED) لزيادة وضوح الرؤية في جميع الظروف.
 
وتم تطوير جميع الإجزاء الداخلية لسيارة سورينتو جوندولا وتزويدها بألواح أبواب مخصصة، ولوحة تحكم (كونسول) وسطية تحتوي على جهاز لوحي خاص بك كما تم تغطية هذه الأجزاء الداخلية بجلد أسود وبرتقالي للإنسجام مع لون الطلاء البرتقالي والطلاء الفضي المعدني اللامع لسيارة سورينتو من الخارج وتغطية جميع أنحاء الجزء الداخلي بأرضية قوية مقاومة للماء ومعالجة ومبطنة بـ Line-X لحمايتها من قطع الجليد والثلوج التي قد تجد طريقها للداخل.
 
سيول "فيرست كلاس 1" :
سيارة سيول "فيرست كلاس " هي سيارة راقية للتنقل بين المدن تتيح للمسافرين من رجال الأعمال والأنشطة التجارية الاسترخاء خلال الرحلة في طريقهم لعقد أي إجتماعات أو أعمال خارج المدينة. هذه السيارة ذاتية القيادة مصممة خصيصا وحسب الحاجة من قبل (LUX Motorwerks) وتتميز بمقاعدها الخلفية المواجهة لبعضها البعض، وغياب عجلة القيادة وتوفر مجموعة واسعة من التحسينات الفاخرة – فهي تمكن من تحسين زمن العمل وتوفير الراحة وسط جداول الأعمال الحافلة ضمن حياة المهنية.
 
إن سيارة سيول "فيرست كلاس " تغني عن الحاجة لوجود سائق، وتتميز بمقدمة أمامية مبتكرة وجريئة تشتمل على مقعدين أماميين يواجهان أثنين في الخلف كما يتمتع ركاب سيارة سيول فيرست كلاس بوجود شاشة تلفاز LED سامسونج مقاس 40 بوصة تتصل بكمبيوتر ميني ماك ونظام صوتي فاخر بالإضافة إلى وجود لوحة تحكم (كونسول) وسطية بها عدد 2 جهاز لوحي يتم عبرهما التحكم في هذه السيارة التي سوف تطلقها شركة كيا في المستقبل. ومن أجل التناسب مع النظام الالكتروني من "فيرست كلاس " فقد تم تغطية وحدات سيارة "فيرست كلاس " بجلد من اللون الأبيض والرمادي المزين بخياطة فاخرة في جميع نواحي المقصورة، مع وجود أرضيات خشبية الشكل رمادية اللون صممت على نحو حديث ومتناسق.
 
تميز التصميم الخارجي لسيارة سيول فيرست كلاس بنفس المستوى من الفخامة كما هو الحال في تصميمها الداخلي مع الطلاء بدهان (PPG Lux) الأزرق وإجراء تعديل في الشبكات العلوية والسفلية مع وجود مصابيح إضاءة(LED) كما إن العــجلات من النوع (Rotiform Monoblock CCV) أضفت لمسة حديثة ومتطورة على تصميم السيارة من الخارجي وعلى كامل السيارة الذاتية القيادة والمبتكرة والجديدة.
** أقرأ المزيد**
 
فكرة سيارة كيا تيلورايد:
عبارة عن نظرة خاطفة نحو المستقبل القائم على الواقعية والغير ملزم بالحاضر. إن فكرة سيارة تيلورويد تعتمد على ثلاثة صفوف من المقاعد مبتكرة، لسبعة ركاب، وهي سيارة هجين من سيارات الدفع الرباعي الفاخرة المبتكرة التي تتميز بالشكل الحديث، القائم والمستقيم، وتتمتع بأحدث التقنيات لتوفر العناية والاهتمام بالركاب. ولقد إعتمدت سيارة كيا تيلوريد، بطريقة تصورية بحتة، على المجموعة الحالية وتكشف عن اهتمامات الماركة وإمكانات تقديم سيارات دفع رباعي فاخرة تفوق سيارة سورينتو الحالية ذات المبيعات العالية.
 
إن الأبواب الأمامية لسيارة تيلوريد وكذا الأبواب الخلفية المثبتة على مفاصل في الجزء الخلفي يتم فتحها بزاوية 90 درجة في الإتجاه المعاكس تماماً لما هو معتاد، مما يتيح في السيارة مساحة واسعة ورحبة لإستقبال الراكب والدخول إلى المساحة البانورامية الداخلية وتكشف عن عرض تكنولوجي مذهل للغاية كما تظهر وجود أربعة مقاعد جميلة مغطاة بالجلد الأسود بحيث تبدوا في غاية الروعة داخل المقصورة الفسيحة كما إن مقاعد الصف الثالث يمكن طيها وتتيح المقصورة الكبيرة للمقاعد الوسطى إمكانية الميل إلى وضع يكاد يكون مستويا للاتكاء، وتشتمل على مساند يمكن طيها في حال عدم الإستخدام. جميع المقاعد الأربعة تشتمل على سلسلة من الفتحات الدقيقة المرصعة بما يشبه الألماس في ظهر المقعد، كل واحدة منها مزودة بمجسات ذكية لالتقاط المعلومات الصحية الحيوية للركاب لكل منهما. بمجرد الحصول على هذه المعلومات الحيوية يتم عرضها في شاشات لوحة الباب الداخلي، والتي تقوم بدورها بعد ذلك بمزامنتها منهجيا بنظام الضوء المنبعث التجديدي (LER). بناء على هذه المعلومات يتم تعديل إضاءة الـ LED الموجودة في سقف السيارة، والتي تساعد في التقليل من اضطرابات الرحلات الجوية الطويلة أو ما يعرف بالـ Jet lag.
 
تم تصميم الاجزاء الداخلية والخارجية في سيارة تيلوريد بواسطة استديو ماركة كيا المعتمد بكاليفورنيا، مركز التصميم الأمريكي لـكيا (KDCA) وتم التشطيب بالطلاء الأخضر الغامق، والقامة الطويلة بالحجم الكلي للسيارة حيث تتميز سيارة كيا تيلوريد بمقاسات 70.9 بوصة ارتفاع، و79.1 بوصة عرض و196.9 بوصة طول، وبالتالي فإن مقاساتها زائدة بمقدار 4.4 بوصة في الإرتفاع و4.7 بوصة في العرض و9.5 بوصة في الطول مقارنة بسيارة سورينتو الحالية. إن ما يميز سيارة كيا تيلوريد هو تعديل شاسيه سورينتو بقاعدة عجلات أوسع بمقاس 11.9 بوصة إلى 121.3 بوصة، مما منح سيارة تيلوريد حضور لافت للنظر. إن مظهرها الحديث والقوي تم تعزيزه من خلال وجود صدامات ممتدة حول إطارات بجنوط مقاس 22 بوصة وخمسة ريش كما إن الإطارات من نوع (Hankook® Ventus)، مقاس ST 275/45R22. الواجهة الأمامية لسيارة كيا تيلوريد تشتمل على نسخة أطول من شبك أكبر يشبه أنف النمر الذي تتميز به سيارات كيا، ووهو وجه جريئ يحتوي على مصابيح امامية غائرة، تتمتع بإضاءة (LED) الأفقية، ولوحات معدنية مصقولة منزلجة توجد تحت الصدام. توجد في الجزء الخلفي، مصابيح خلفية عمودية رقيقة تتماشى مع لغة التصميم الحديثة لسيارات الدفع الرباعي، بينما التصميم المتناسق عبر الواجهة ومقابض الأبواب الخلفية، وغطاء محرك السيارة وقطع العادم المزدوجة تعزز من مظهر السيارة القوي والمتماسك.

 

أضف تعليق

FAW

موقع السيارات الأول في الشرق الأوسط