FAW فاو

هل تعلم ماذا تصنع سامسونج ؟

06 تشرين2/نوفمبر 2016
بواسطة :  

هي شركة كورية جنوبية للسيارات مقرها مدينة بوسان ، مع منشاءات اخرى ادارية في سيئول العاصمة ، و مركز للابحاث و التطوير في جيهونج ،  تاسست في العام 1994 من قبل العملاق الكوري سامسونج ، بالتعاون التقني مع نيسان اليابانية للسيارات . وقد بدات الشركة في بيع السيارات عام 1998م ، وفي العام 2000 م اصبحت العضو الكوري لتحالف نيسان-رينو الياباني الفرنسي ، حيث يملك التحالف 80% من اسهم الشركة مقابل 20% لسامسونج .
في بداية التسعينات قرر رئيس سامسونج كون هي لي ، الدخول في صناعة السيارات كمصدر جديد للشركة الام بجانب الصناعات الاخرى ، و ذلك باعتماد مصادر التكنولوجيا من الفروع الاخرى للمجموعة ، كالإلكترونيات و الكهربائيات . وحاولت سامسونج السيطرة على كيا موتورز و التي كانت تعاني من ازمات مالية ، ولكن للاسف خسرت المنافسة و ذلك لصالح هيونداي و التي ضمت كيا تحت عبائتها .
قرر السيد لي تاسيس مصنع جديد للسيارات في كوريا تحت اسم سامسونج موتورز و اخر للشاحنات تحت اسم سامسونج للمركبات التجارية ، و ثالث تحت اسم سامسونج للصناعات الثقيلة ، وكلها كانت بدعم تقني مباشر من المصنع الياباني نيسان . تم تاسيس مراحل الشركات الثلاثة على مدى من عام 1994 وحتى العام 1996 ، و لكن اتى مالم يكن في الحسبان حيث ضربت الازمة الاسيوية المالية في العام 1997 ، والتي اثرت بشكل كبير في سامسونج ، مما جعل سامسونج تعرض قسمها حديث التاسيس لسيارات للبيع ! و كذلك ما حدث مع دايوو موتورز و التي بيعت لاحقا الى جنرال موتورز .

كانت هيونداى احد المشترين المحتملين للشركة الوليدة حديثا ، و لكن سياسات المنافسات و الصراعات بين المجموعتين هيونداي وسامسونج جعل هذا مستحيلا ! ، و في ديسمبر من العام  1998 بدات المفاوضات مع المصنع الفرنسي رينو و في اقل من عامين في سبتمبر 2000 اشترت رينو نسبة 70% من سامسونج بقيمة 560 مليون دولار .

بعد سيطرة رينو في العام 2000  بدات المبيعات في التحسن و خلال السنين التي بعدها تم توسيع طرازات الشركة بموديلات جديدة ، حيث اصبحت الطرازات الحديثة تتطور شيئا فشيئا من تقنيات وتصاميم  نيسان التقليدية  الى تقنيات وتصاميم رينو الاوروبية الأحدث . أصبحت بعدها سامسونج المصدر الشرقي لطرازات رينو ، حيث يتم تصدير طرازات سامسونج الى اسواق اخرى تحت اسم نيسان و الاخر تحت اسم رينو في الاسواق الاوروبية و الروسية واوروبا الشرقية والمكسيك والشرق الاوسط.

من العام ٢٠١٠ واجهت الشركة عدة ضغوطات من هيونداي و كيا ، الاقوى في كوريا الجنوبية حيث هبطت المبيعات الى نحو ٢٧٪ في العام ٢٠١١ ، وفي الربع الاول من العام ٢٠١٢ هبطت الى ٤١٪ ، و في اغسطس من نفس العام ، تم تسريح حوالى ٨٠٪ من الموظفين و الاداريين .
اخيرا قررت رينو تخفيض موظفي الانتاج في مصنع بوسان حوالي ١٥٪ ما يعادل ٨٠٠ موظف ، ثم بالاتفاق مع الشريك الياباني في الاتحاد نيسان ، باستثمار ١٦٠ مليون دولار اضافية و ذلك لنقل خط انتاج السيارة نيسان روج ( اكس تيل ) الى المصنع بكوريا الجنوبية ، و لذلك لتحسين خط الانتاج وانعاشه .  و خلال العام ٢٠١٣ تم تغيير الكثير من الهيكلة في المصنع ، ومنها استيراد بعض طرازات رينو الاوروبية و تصديرها الى السوق الكورية تحت اسم سامسونج . وفي نهاية العام ٢٠١٥ تم اصدار الطراز الفاخر اس ام ٦ على قاعدة عجلات رينو تاليسمان .

0 Comment 772 مشاهدة
كلمات دلالية :

أضف تعليق

FAW

موقع السيارات الأول في الشرق الأوسط