FAW فاو

ربط إلكتروني بين سيارات الأجرة في السعودية ابتداءً من نوفمبر

05 تشرين1/أكتوير 2016
بواسطة :  

ذكر مصدر في وزارة النقل، إن تركيز الوزارة ينصب حاليا على تنظيم قطاع نقل الركاب "الأجرة" ليتيح فرص عمل للمواطنين، داعية شركات الأجرة لتصحيح أوضاعها بالارتباط بشركات توجيه المركبات عبر منصة (وصل)، قبل انتهاء المهلة الممنوحة لها بنهاية شهر المحرم الجاري.

وأضاف تركي الطعيمي، المشرف العام على التسويق والاتصال في وزارة النقل، أن الوزارة تسمح بعمل الأجانب من خلال منشآت الأجرة العامة والخاصة "تحت كفالتها" فقط، بينما تسمح للسعوديين وحدهم دون الأجانب بنقل الركاب في مركباتهم الخاصة، ويشترط عليهم جميعاً، للحصول على تصريح الخدمة، واجتياز الشروط والتدريب اللازم.

وأشار الطعيمي إلى أن الوزارة منحت منشآت الأجرة الخاصة مهلة تصحيحية مدتها ثلاثة أشهر تنتهي آخر شهر المحرم الجاري، للالتزام التام بالشروط الجديدة، من خلال الارتباط بواحدة من 14 شركة معتمدة من الوزارة لتوجيه المركبات عبر التطبيقات الإلكترونية.

وأوضح، أن الهدف من هذه الإجراءات تصحيح الوضع الحالي، والانتقال الكامل لتطبيق الشروط الجديدة لنظام الأجرة، من طريق الربط الكامل مع منصة (وصل) الإلكترونية، التي أعلن عن إطلاقها في شهر شوال الماضي.

وأكد المشرف العام على التسويق والاتصال المؤسسي في وزارة النقل، أن الوزارة اشترطت عمل شركات الأجرة من خلال الربط بمنصة (وصل)، التي تمكن الوزارة والجهات الأمنية من التحقق من هوية السائق والمركبة ومعرفة بيانات الرحلة، مضيفاً: "يعتبر الأمن العام، ممثلاً بالإدارة العامة للمرور، من الجهات المساندة والداعمة في تسهيل إجراءات طرح هذه الخدمة، ودعم التوجه لتنظيم القطاع".

ودعا الطعيمي جميع منشآت الأجرة الخاصة "الليموزين" إلى تصحيح أوضاعها، وفق الشروط الجديدة، التي تتضمن الارتباط بإحدى شركات توجيه المركبات لضبط عملها عبر منصة (وصل)، خلال الفترة التي أعلن عنها في شهر شوال الماضي، والتي تنتهي آخر شهر المحرم الجاري.

وأضاف: "يأتي هذا التنظيم ضمن الخطوات التي يتم تنفيذها للحد من التجول العشوائي لسيارات الأجرة، وتقليل الازدحام في الشوارع من سيارات الأجرة التي تعمل بشكل غير منظم".

وأشار إلى أن تنظيم الأجرة الجديد يدعم إعادة هذا النشاط ليكون ذا مردود أمني واجتماعي بالدرجة الأولى، ويسعى إلى أن يكون أكثر فاعلية، من دون إساءة أو مضايقات سواءً لمستخدمي الطريق أو للمستفيدين من الخدمات، وسيتم تنظيم حملات تفتيش ميدانية على هذه المركبات التي لم تلتزم بالشروط المنظمة للنشاط، بالتعاون مع الجهات الأمنية المعنية.

ولفت الطعيمي إلى أن التطبيقات الإلكترونية الخاصة بخدمات الأجرة تسهم في الحصول على الخدمة في المكان والزمان الذي يحدده المستفيد، مشيراً إلى أن الوزارة تهدف إلى جعل هذه الخدمة جزءاً من عملية التحكم بالحركة وإدارة أساطيل المركبات.

وأضاف: "نسعى من هذا التنظيم لسد الفجوة بين العرض والطلب، إذ إن معظم من يعملون في هذا النشاط هم من العمالة الأجنبية المخالفة للأنظمة، ويمارسون العمل بمركبات غير مرخص لها بالعمل في هذه الخدمة أو مقيمين مخالفين لنظام العمل"، مشيراً إلى أن هذه الخطوات تطبق بمشاركة الجهات الأمنية ذات العلاقة لتوطين هذا القطاع، وكذلك بالتعاون مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية.

وكانت وزارة النقل قد أعلنت عن إطلاق منصة (وصل) الإلكترونية، بهدف تنظيم خدمات الأجرة لنقل الركاب وحماية المستهلك، إلى جانب رفع مستوى الأمان، عن طريق التحقق من نظامية السائقين والمنشآت المزودة للخدمة، وذلك للحد من التجول العشوائي لمركبات الأجرة، إضافة إلى ضبط الجودة والتحكم من خلال إدارة عمليات النقل.

وتوفر منصة (وصل) الإلكترونية مجموعة من التقارير والإحصائيات لزيادة التنافس بين المنشآت وتقديم خدمة أفضل.

واشترطت الوزارة على أي مواطن يرغب في العمل عبر منصة (وصل) أن يكون عمره بين 20 إلى 60 عاماً، ويمتلك سيارة خاصة، مع حيازته رخصة قيادة خاصة، وألا تكون لديه أي سوابق جنائية، إضافة إلى اجتيازه الدورة التدريبية وفحص السموم.

 

أضف تعليق

FAW

موقع السيارات الأول في الشرق الأوسط