FAW فاو

بالفيديو: هاميلتون يفوز بسباق البرازيلي ويؤجل الحسم حتى سباق أبوظبي

14 تشرين2/نوفمبر 2016
بواسطة :  

فاز لويس هاميلتون، سائق فريق مرسيدس، بلقب سباق الجائزة الكبرى البرازيلي ضمن بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا1- ، ليؤجل حسم الفائز بلقب بطل العالم لفئة السائقين للسباق الأخير هذا الموسم، والذي سيقام بأبو ظبي بعد اسبوعين.

تم الانتهاء من الـ71 لفة بالسباق في الوقت المحدد بعد سباق حافل بالعديد من الأحداث التي شهدت سلسلة من الحوادث والدوران السريع على الأرضية المبللة على مضمار انترلاجوس حيث تم ايقاف السباق مرتين بالعلم الاحمر.

وحقق بطل العالم الحالي لويس هاميلتون أول فوز له بسباق البرازيل بفارق 11,455 ثانية أمام روزبرج، الذي يحتاج لإنهاء سباق أبو ظبي في المركز الثالث أو في مركز اعلى ليفوز بلقب بطولة العالم للمرة الأولى.

وقام ماكس فيرستابين سائق فريق ريد بول بسلسلة ناجحة من تخطى السائقين لينهي السباق في المركز الثالث ، فيما حل سيرجيو بيريز سائق فريق فورس إنديا في المركز الرابع بينما جاء ماكس فيرستابين سائق فريق فيراري ي المركز الخامس.

وتسببت الأمطار في حدوث اضطراب شديد خلال السباق الذي بدأ مع وجود سيارة الأمان والذي أوقف مرتين برفع العالم الأحمر -مرة بسبب حادث تصادم على خط البداية من قبل كيمي رايكونين سائق فريق مرسيدس ، الذي لم يصب بأذى - وشوهدت سيارة الامان خمس مرات خلال مجريات السباق.

وابتعد بطل العالم لويس هاميلتون، سائق فريق مرسيدس، بالصدارة بعدما خرجت سيارة الأمان من اللفة السابعة بينما تخطى ماكس فيرستابين، سائق فريق ريد بول، رايكونين ليضغط على زميل هاميلتون بالفريق نيكو روزبرج.

ولكن السائقين عانوا من مشكلات حتى بالإطارات المبللة على أرض زلقة ، وفي اللفة الحادية عشر دخل سيباستيان فيتل سائق فريق فيراري منطقة الصيانة، بينما تحطمت سيارة ماركوس إريكسون سائق فريق ساوبر ، وهو ما أدى إلى دخول سيارة الأمان.

ودخل فيرستابين سريعا لمنطقة الصيانة،ولحقه زميله دانيل ريكياردو، ولكن الأسترالي دخل منطقة الصيانة بعد إغلاقها ليحصل على عقوبة خمس ثوان.

بعد عودة السباق في اللفة التاسعة عشر، اصطدم رايكونين وتم رفع العلم الاحمر ليتوقف السباق مجددا.

وفقد رايكونين السيطرة على الأرضية المبللة واصطدمت سيارته بالحائط خارج المضمار ثم عاد لداخل المضمار، وتوقفت سيارته في الاتجاه الخاطئ.

بعد توقف 35 دقيقة استكمل السباق من اللفة 21 مع وجود سيارة الامان، ولكن رفع العلم الأحمر مجددا بعدها بسبع لفات بسبب هطول الأمطار المتواصل.

وقوبل القرار باعتراض وصافرات استهجان من الجماهير في المدرجات ، ولكن حدثت الإثارة بعدما دخلت سيارة الأمان في اللفة الـ32 عندما تفوق فيرستابين على روزبرج بعدما فقد الألماني اتزانه على الأرض المبتلة.

وعانى فيرستابين من مشكلة كبرى عندما انزلق بسرعة عالية في اللفة 39 بعدما لمس الحارة البيضاء وكان قريبا من الاصطدام بالحاجز. ولكن السائق الهولندي تمكن من الخروج من تلك الأزمة بنجاح وتمكن من التصدي لتحد من جانب روزبرج.

وعانى أيضا روزبرج من انزلاق كلفه وقتا، بعدما توقف فيرستابين في منطقة الصيانة لتركيب الإطارات المتوسطة، وهو القرار الذي ربما كلفه المركز الثاني.

ودخلت سيارة الأمان مجددا عندما تعرضت سيارة سائق فريق ويليامز البرازيلي فيليبي ماسا ، الذي كان يخوض سباقه الاخير ببلاده قبل الاعتزال، لحادث في اللفة 49 قرب منطقة الصيانة-وسار ماسا باكيا متجها لخارج الحلبة حاملا علم البرازيل وسط تصفيق من الميكانيكيين،من بينهم أعضاء في فريقه السابق فيراري.

وكان فيرستابين متعثرا خلف سيارة الأمان بالإطارات المتوسطة ثم قام بتغييرها ، واستكمل السباق من اللفة .56 وبعد ذلك استطاع تخطى فيتيل ، الذي اشتكى من دفعه خارج المضمار، و ساينز وسيرجيو بيريز سائق فريق فورس انديا ليحصل على مركزه في منصة التتويج.

وحصل ساينز على المركز السادس متفوقا على نيكو هولكنبرج سائق فورس انديا، ثم جاء ريكياردو وفيليبي نصر، سائقا ساوبر، وبعدهما فرناندو ألونسو سائق مكلارين.

 

أضف تعليق

FAW

موقع السيارات الأول في الشرق الأوسط