FAW فاو

رينج روفر موديل 2016

22 أيلول/سبتمبر 2016
بواسطة :  

تتميز هذه السيارة بهيكل مصنوع بالكامل من الألمنيوم خفيف الوزن، كما تتميز بتوفرها بمحرك «لاندروفر» المتطور (TDV6) سعة 3 ليترات الذي يعمل بالديزل، يولد 258 حصانا. أما المحرك (LR-V8) فائق الشحن سعة 5 ليترات وقوة 510 أحصنة فقد حافظ على تصدره لمحركات مركبات «رينج روفر»، وتم تزويد كل محركات «رينج روفر» الجديدة العاملة بالبنزين أو الديزل، بناقل حركة متطور من ثماني سرعات متحكم به إلكترونيا، وهو طراز (ZF 8HP70).
وتتمتع «رينج روفر» بأعلى قدرات الفخامة والأناقة والأداء المعزز وقدرات القيادة التي لا تضاهى، وتسهم التصورات الأنيقة الجديدة لطابع التصميم الكلاسيكي في تجسيد الروح الأساسية لـ «رينج روفر»، بما في ذلك الشعار الصدفي الموجود على غطاء المحرك وبروز أحرفه المميزة، فضلا عن السقف المتدرج وتصميم فتحات التهوية الجانبية، وإلى جانب الشبك المهيب والتصميم الاستثنائي للأضواء الأمامية الكاشفة تحافظ مقدمة المركبة على الطابع القوي لمركبات «رينج روفر».
ومن الداخل تتميز «رينج روفر» بمقصورة داخلية منفذة بحرفية عالية مع مقاعد فاخرة ورحبة توفر لهم إسنادا مثاليا لأجسامهم. وذلك يعود للأبعاد الخارجية المميزة، فهي تتوفر بطول إجمالي للهيكل يبلغ 497 سم، والارتفاع 178 سم، فيما يبلغ طول قاعدة العجلات 274 سم، وهي تحافظ على الأشكال الهندسية القوية المميزة، وهو ما يتم تعزيزه من خلال الأسطح الأنيقة التي تم تقديمها بشكلٍ مثالي باستخدام أفخر أنواع الجلود والقشور الخشبية، وبناء على طابع التصميم الداخلي لمركبات «رينج روفر»، يعد محور المقصورة التقاطع الجريء بين العناصر الأفقية القوية للوحة التحكم بالأدوات والخطوط العمودية لمجموعة التجهيزات الوسطى المدمجة، ومن خلال مركز المقصورة، جرى تقديم تصميم جديد وقوي يتضمن لوحة المفاتيح المركزية الواسعة التي تمتد بين السائق والراكب الأمامي. وقد أولى المصممون اهتماما خاصا براحة الجالسين في المقعد الخلفي، حيث تقدم مساحة أكبر للقدمين، فضلا عن توفيرها لخيار المقعد الثنائي الخلفي المخصص للفئة التنفيذية، والذي يمكن تعديله بالكامل.



رانج روفر 2016
  • سعة المحرك 5 لتر
  • عدد الاسطوانات 8
  • القوة 510 حصانا
  • ناقل الحركة 8آلي سرعات
  • اﻷبعاد 458 x 198 x 178 سم
  • سعة خزان الوقود 84 لترا
0 Comment 384 مشاهدة
كلمات دلالية :

أضف تعليق

FAW

موقع السيارات الأول في الشرق الأوسط