FAW فاو

هيونداي سوناتا 2015.. شبابية بجينات عصرية

02 حزيران/يونيو 2016
بواسطة :   عبد الكريم الزبيري

يقدم الجيل السابع من «هيونداي سوناتا» معايير جديدة لقوة الأداء وسلاسته ولعوامل السلامة الجديدة ومستويات الراحة التي تقوم عليها تجهيزات مترفة وغير مسبوقة. وتعتبر سوناتا واحدة من أقوى أسلحة هيونداي في الميدان، ومازالت تمدها بتعزيزات من التجهيزات لتبقى على صمودها في هذه الفئة التنافسية. تهدف هيونداي من وراء تطويرها «سوناتا» إلى إرساء معايير جديدة ضمن فئة سيارات السيدان متوسّطة الحجم، ولذلك صممت هذه السيارة وفق أعلى المقاييس، لتعكس بشكل رائع طريقة التفكير المتمثّلة بتوجّه الفخامة العصرية للعلامة التجارية مع اعتماد مفهوم تصميمي يركّز على «القوّة الداخلية».  وتعتبر هذه السيارة منافس قوي جدا في فئة السيارات السيدان متوسطة الحجم، والتي تضم سيارات عتيدة مثل كامري، وأكورد، وألتيما، وغيرها، كما أنها تعتبر الطراز الثاني الذي يستفيد من مبدأ «التصميم السائلي 2.0» المتطور لدى شركة هيونداي موتور، حيث عمدت إلى تحسين بعض خطوط التصميم من الجيل السابق، حتى تتمكن من مواصلة المنافسة بقوة في هذه الفئة. وخضعت هذه السيارة لعدد من اختبارات الأداء، ولكثير من العمليات المكثفة للتحقق من الجودة، وذلك على المستوى الدولي، وعلى أرض الشرق الأوسط، حيث حققت أعلى التصنيفات في الأداء، وخصوصا تلك المتعلقة بالسلامة في فئتها.

تباهي سوناتا الجديدة بخطوط تصميمها المميزة وهي تلبي تطلعات ورغبات أكثر الزبائن ديناميكية وتمردا على القوالب التقليدية للشكل، ويتوافق مبدأ التصميم مع توجه الفخامة العصرية للعلامة التجارية، ويتبنى الالتزام بتوفير القيمة التي تفوق التوقّعات، وهو مايعرف بالتصميم السائلي. وعملت الشركة الكورية على تطوير سوناتا الجديدة كليا لتصبح سيارة أكثر رقيا وفخامة من السابق. ويتم التعبير عن تصميمها العصري عبر أسس تصميمية جميلة وسلسة تنعكس من خلال الألوان الملفتة والمواد الغنية واللمسات الأخيرة الراقية، فمن الأمام، تظهر الميزة الأبرز والمتمثلة في الشبك الأمامي الراقي أحادي الهيكل بشكل سداسي ثلاثي الأبعاد، والذي تحيط به أضواء أمامية جديدة بمظهر ناعم، إضافة إلى أضواء مخصصة للضباب، كما يمتد غطاء المحرك أكثر نحو الأمام لتوفير مظهر أمامي أكثر قوة.  أما من الجانب فتظهر السيارة بخطوط قوية تبرز شخصية السيارة بداءا من الأضواء الخلفية حتى رفرف الإطارات الأمامية، فيما يأتي أسفل جوانب السيارة مطعمة بالكروم، مع خط ثان موازي للخط الأعلى يبدأ من الإطارات الخلفية وحتى الإطارات الأمامية، ويضفي على السيارة شخصية مميزة. وقد اختلف الصدام الأمامي وأصبح أكثر ما يميزه فتحة التهوية ومصابيح الضباب طراز LED.  أما من الخلف، فالتصميم العام يذكر بتصميم خلفية الإنترا الجديدة، فشنطة الأمتعة أصبحت بتصميم يرتكز على الرفارف الخلفية، فيما أصبحت الأضواء الخلفية طراز LED، مطورة وحديثة وممتدة حتى جوانب السيارة. كما يتمتع الصدام الخلفي بتصميم راق، حيث اندمجت فتحات العادم مع الصدام بشكل مستطيل مزدوج (QUAD). ويتعزز جمال المنظر الجانبي بجنوط عصرية جديدة مقاس 16 بوصة للموديل الأساسي و17 بوصة، وتأتي هيونداي سوناتا GLS بعجلات 18 بوصة اختياريا.

توفر مقصورة سوناتا شعورا بالفخامة مماثل لذلك الموجود في سيارات الفئة الأعلى، ما يعبر عن إحساس بالأناقة والديناميكية العالية التي لم تتوفر سابقا في سيارات هيونداي من فئتها. وتعتبر الخامات المستخدمة فيها ملائمة وجيدة، واللمسات الموجودة في التصنيع مثيرة للاعجاب. وتوفر مساحة المقصورة شعورا بالراحة القصوى مع استخدام الجلد الصناعي الذي يحل مكان المادة القديمة المعالجة صمغيا، إلى جانب توفر حشوات ناعمة لمساند الأذرع في الأبواب. ويبرز مفهوم التفاعل بين الإنسان والآلة (HMI) عبر توفر المعلومات وتبادلها بين الإنسان والآلة، وهو يرتكز على ثلاثة أسس: السلامة التي تقلّل الإلهاء البصري إلى أقصى حد خلال القيادة، والبساطة التي تستعرض المعلومات بأسلس شكل ممكن، والبداهة الحدسية التي تترجم عبر عملية تشغيل جيدة وفعّالة.  ويتيح التفاعل بين الإنسان والآلة توفر مستويات معزّزة من القيادة الآمنة عبر وجود تصميم بنمط أفقي يشبه شكل حرف T باللغة الإنكليزية، لتقليل حركة العينين أثناء القيادة، ما يعني أن السائق يمكنه النظر دوما نحو الأمام بينما يقوم بمراقبة السطح البيني المرتبط بالقيادة. وتضم خصائص الراحة المتعدّدة فتحة سقف بانورامية، وستائر يدوية للنوافذ الخلفية الجانبية، وستارة كهربائية للزجاج الخلفي، ونظام مدمج لوضعية القيادة التي تشمل الوضعية العادية (Normal)، الرياضية (Sports)، والاقتصادية (Eco)، إضافة إلى نظام ذاكرة مدمجة (IMS) لمقعد السائق. وتتيح ميّزة غطاء صندوق الأمتعة الذكي للسائقين فتح الغطاء عن بعد إن كانوا يحملون الأغراض بأيديهم. وتسهم بعض العناصر الأخرى بتعزيز الشعور الراقي للسيارة، ومن ضمنها أضواء إنارة موضع القدم خارج الأبواب والموجودة في المرايا الخارجية، والأضواء الأمامية HID نوع زينون.  وتضم «سوناتا» أيضا نظاما صوتيا متعدّد الوسائط من الفئة الأرقى، مع توفر خيار شاشة TFT-LCD ملونة قياس 4.3 بوصات، إضافة إلى كاميرا للرؤية الخلفية، وذلك ضمن النظام العالي (High Audio)، أو شاشة LCD أحادية قياس 3.8 بوصات للنظام القياسي (Standard Audio)، ويتضمّن النظامان وظائف تشغيل ملفّات MP3 والاتصال عبر تقنية البلوتوث، وMy Music. ويتصل النظام الصوتي العالي (High Audio) بثمانية مكبّرات ومضخّمات للصوت عالية الأداء معدّلة اختياريا توفر صوتا حيا متعدّد الأبعاد. كما تأتي «سوناتا» الجديدة كلياً مع منافذ AUX وUSB واتصال سلكي بباقة أجهزة iPod.

تقدم «سوناتا» أداء قويا وديناميكيا سلسا، مع المحرك الأعلى سعة 2.4 ليتر بأربع أسطوانات يولد قوة 185 حصانا عند 6000 د/د، وعزم دوران 178 رطلا - قدما عند 4000 د/د. كما يتوفر محرك أساسي سعة ليترين بأربعة أسطوانات قوة 157 حصانا عند 6200 د/د، وعزم دوران 144 رطلا-قدما عند 4000 د/د. وكلاهما مع ناقل حركة آلي بست سرعات يمكن عمله يدويا، ويتوفر ناقل يدوي بست سرعات كتجهيز اختياري مع المحرك الأساسي.



هيونداي سوناتا 2015
  • سعة المحرك 2.4 لتر
  • عدد الاسطوانات 4
  • القوة 185  حصانا
  • عزم الدوران 178 رطلاً/قدماً
  • ناقل الحركة آلي 6 سرعات مع تنقيل يدوي
  • اﻷبعاد 4854x1864x1476  ملم
  • الوزن 1475 كيلوجراما
  • سعة خزان الوقود 70  لترا
  • التسارع من 0 إلى 100 كلم/سا في 7,6 ثواني
  • السرعة القصوى  216 كلم/سا
  • السعر 74,000 - 110,000 ريال

أضف تعليق

FAW

موقع السيارات الأول في الشرق الأوسط