انزلاق حاد لشركات السيارات اليابانية في الربع الثاني

انزلاق حاد لشركات السيارات اليابانية في الربع الثاني
انزلاق حاد لشركات السيارات اليابانية في الربع الثاني
  • 22 مايو 2020
  • أثرت جائحة فايروس كورونا على الاقتصاد الياباني و شركات السيارات بشكل واضح ، حيث اظهرت بيانات الناتج المحلي الاجمالي انخفاضا حادا بنسبة %6 خلال الربع الاول الماضي وكانت البداية مع تراجع الصادرات بشكل هو الاكبر من 4 سنوات و انخفاض الشحنات المطلوبة خاصة السيارات ، و في تصريح خاص له اعلن السيد اكيو تويودا رئيس شركة تويوتا ( لقد كانت أزمة الجائحة مدمرة و صادمة لم احد يستطيع ان يصدق ان يتغير العالم في لحظات) . 

    كما أنها تتوقع انخفاض أرباحها بنسبة 80% لهذا العام، وهو ما قد يكون أدنى مستوى للشركة في تسع سنوات، وذلك عقب وضع التأثيرات السلبية الناتجة عن تفشي فيروس كورونا في الحسبان.

    توقعات صعبة لأرباح السنة الجارية تفاجيء المحللين 

    الشركة اليابانية قدرت ربحاً تشغيلياً قدره 4.6 مليار دولار أمريكي، أي ما يعادل 17.25 مليار ريال سعودي، وذلك مقارنة بـ 22.3 مليار دولار أمريكي (83.625 مليار ريال سعودي) في السنة السابقة للسنة المالية التي تنتهي في مارس 2021، وقد فاجأت هذه الأرقام العديد من المحللين، كما أعطت إشارة واضحة للضرر الكبير الناجم عن الفيروس القاتل.

    وقال رئيس شركة تويوتا أكيو تويودا: "لقد تسبب لنا فيروس كورونا بصدمة أكبر من الأزمة المالية العالمية التي شهدها العالم في 2008"، وأضاف: "نتوقع انخفاضاً كبيراً في حجم المبيعات ولكن على الرغم من ذلك، نأمل أن نكون بارقة الأمل التي ستنعش الاقتصاد الياباني."

    أعلنت شركة تويوتا أنها تتوقع انخفاض أرباحها بنسبة 80% لهذا العام

    توقعات المبيعات للعام الحالي تشهد انخفاضاً ملحوظاً عن العام السابق

    تتوقع تويوتا بيع 8.9 مليون سيارة على مستوى العالم هذا العام، مقارنة بأعلى مستوى لها العام والذي باعت فيه الشركة اليابانية 10.46 مليون سيارة، لذا، ربما يمثل هذا العام أدنى مستوى مبيعات للشركة في السنوات التسع الماضية.

    على الرغم من تحقيق الأرباح الكبيرة، أضافت شركة صناعة السيارات اليابانية أنها تحتفظ بإنفاقها على البحث والتطوير والنفقات الرأسمالية دون تغيير إلى حد كبير مقارنةً بالعام الماضي، وذلك حسبما ذكرت رويترز، وقال كوجي كوباياشي مسؤول العمليات في الشركة: "لا يمكننا التوقف عن الاستثمار في تكنولوجيا المستقبل."

    على الجانب الأخر، يتوقع المحللون تاعفٍ بطيء لصناعة السيارات من تأثيرات تفشي فيروس كورونا، وفي سياق متصل، أعلنت هوندا أيضاً عن أول خسارة ربع سنوية لها منذ عام 2016، بينما قدرت مازدا أيضاً انخفاضاً بنسبة 81% في صافي دخلها.

    ختاماً، أعادت تويوتا فتح مصانعها في جميع أنحاء العالم تدريجيًا بعد الإغلاق الأخير، مع عودة المصانع الأوروبية بالفعل إلى العمل وكذلك استئناف الإنتاج في أمريكا الشمالية بشكل جزئي.

    0

    للمشاركة عبر مواقع التواصل الاجتماعى


    تعليقات disqus

    اخبار ذات صلة

    100%x200

    ضعف الأمن يهدد تطبيقات مشاركة السيارات

    أجرى باحثو كاسبرسكي لاب اختبارات للتعرف على مستويات الأمن في مجموعة من تطبيقات مشاركة السيارات من إنتاج شركات معروفة حول العالم (روسية، أمريكية، أوربي...

    100%x200

    استمتع بعزف محرك باجاني زوندا سينكوي النادرة للغاية

    في العشرين عاماً التي كانت باجاني تبني فيها سيارتها الخارقة زوندا، بما في ذلك تلك الإصدارات الوحيدة من نوعها، هناك موديل واحد يعتلي قمة تشكيلة سياراته...

    100%x200

    أستون مارتن تستعد للدخول في عالم السيارات ذاتية القيادة

    تستعد أستون مارتن لتحول جذري في الصناعة، والذي سيتسبب في إنتاج سيارات ذاتية القيادة المشتركة لتكون وسيلة نقل شائعة في مدن العالم. أثناء حديثه في حدث...

    100%x200

    جاكوار F-Pace موديل 2019 تأتي بالعديد من التحديثات

    أطلقت جاكوار أول F-Pace في 2017، والتي حققت مبيعات عالية حتى وصلت إلى أنّها أكثر سيارات جاكوار مبيعاً حتى الآن، وقد قررت الشركة البريطانية أن تقدّم ال...